إشبيلية يقع في فخ التعادل أمام ريد بول سالزبورج في مباراة ركلات الجزاء الضائعة

إشبيلية الإسباني وقع في فخ التعادل في عقر داره أمام ضيفه ريد بول سالزبورج

النمساوي (1-1) اليوم الثلاثاء، في مستهل مشوارهما في الموسم الجديد لدوري أبطال

أوروبا لكرة القدم.

إشبيلية يقع في فخ التعادل أمام ريد بول سالزبورج في مباراة ركلات الجزاء الضائعة

 

وشهد الشوط الأول احتساب 4 ركلات جزاء من قبل حكم الساحة البيلاروسي أليكسي

كولباكوف ثلاثة منها للضيوف وواحدة لأصحاب الأرض.

 

فقد أضاع الألماني كريم عضيمي مهاجم فريق ريد بول سالزبورج، ركلة الجزاء الأولى لفريقه

في الدقيقة 14، بينما عوض زميله الكرواتي لوكا سوتشيتش الفرصة الضائعة بتسجيله

هدف التقدم للفريق النمساوي من ضربة جزاء عند الدقيقة 21 من زمن الشوط الأول، ولكن

قبل أن يعود ويهدر هو الآخر ركلة جزاء ثانية في الدقيقة 37.

 

ورد الكرواتي إيفان راكيتيتش بهدف التعادل لأصحاب الأرض سجله من ضربة جزاء أيضا

بحلول الدقيقة 40 من زمن الشوط الأول.

 

وأكمل اشبيلية المباراة بعشرة لاعبين بعد طرد مهاجمه المغربي يوسف النصيري في

الدقيقة 50 من زمن اللقاء الذي أقيم أقيم على ملعب “رامون سانشيز بيزخوان” بمدينة

اشبيلية.

 

وجاءت هذه المباراة ضمن منافسات المجموعة السابعة، التي ستشهد المباراة الثانية في

وقت لاحق من اليوم أيضا، بين فريق ليل الفرنسي وضيفه فولفسبورغ الألماني.

 

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني