سيمبا التنزاني يخوض مرانه الأول بالقاهرة قبل لقاء الأهلي بدوري الأبطال(فيديو)

سيمبا التنزاني ، خاض أولى تدريباته في القاهرة استعدادًا للمباراة المرتقبة أمام النادي

.الأهلي في ختام منافسات المجموعة الأولى من دور المجموعات بدوري أبطال أفريقيا، و

هي المواجهة التي ستقام على ملعب استاد “السلام” بعد غد الجمعة.

سيمبا التنزاني يخوض مرانه الأول بالقاهرة قبل لقاء الأهلي بدوري الأبطال

 

وتأهل سيمبا من دور المجموعات تحت قيادة جوميز، بعد احتلال صدارة المجموعة الأولى

برصيد 13 نقطة، على حساب الأهلي الذي تأهل بالوصافة فى المركز الثاني برصيد 8 نقاط.

 

ونشر الحساب الرسمي لنادي سيمبا فيديو قام فيه المسئولين بالحديث عن كواليس المران

الأول للفريق في القاهرة قبل مواجهة الأهلي في دوري أبطال أفريقيا، حيث أشاد الفرنسي

ديديه جوميز، المدير الفني لفريق نادي سيمبا التنزانى، بأداء لاعبيه قبل مواجهة الأهلى.

 

وقال الفرنسي في حواره مع شبكة “Africa Top Sports” “: “لقد كانت نتائجنا جيدة للغاية

منذ بداية مرحلة المجموعات لم نخسر حتى الآن”.

 

وتابع عن رأيه في مستوى سيمبا في دوري أبطال أفريقيا: “نمتلك الكثير من الإمكانيات

الفنية في لاعبينا وهذا ما أدركناه بمرور الوقت مع سيمبا كجهاز فني، نحاول الحفاظ على

تواضعنا رغم أن ما حققناه كنا بمثابة المفاجأة للكثير ولكننا من نحتل المركز الأول في هذه

المجموعة مع وجود الأهلي حامل اللقب والمريخ”.

 

وأضاف مدرب سيمبا: “كانت المنافسة صعبة في المجموعة الأولى، أثبتنا جدارتنا أمام فرق

كبيرة واكتسبنا الثقة وهدفنا هو مواصلة النتائج الإيجابية في الفترة المقبلة ونصل لأبعد من

مرحلة ربع النهائي”.

 

وفسر أسباب التفوق على الأهلي وفيتا كلوب في دور المجموعات قائلا: “استغلينا قوتنا

وعامل الأرض والجمهور، اعتمدنا على خطة متوازنة أمام هذه الفرق وتحقق هدفنا في

النهاية بالتأهل إلى ربع النهائي”.

 

وواصل مدرب سيمبا تصريحاته: “دفاعيًا كنا الأقوى ولم تهتز شباكنا سوى بهدف وحيد وهو

أمر مشجع للغاية ولكن لدينا فلسفة نعتمد عليها في المباريات من خلال التمريرات القصيرة

لإجهاد الخصم بالركض وراء الكرة”.

 

وأتم الفرنسي جوميز تصريحاته: “نعلم جيدًا أن مرحلة دور الثمانية لن تكون سهلة، هناك فرق

قوية للغاية في البطولة ولقد رأينا شباب بلوزداد وما قام به في دور المجموعات”.

 

 

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني