زكرياء يؤكد تلقيه تهديدات بسبب تفضيله اللعب للمنتخب المغربي على حساب ليبيا

زكرياء  الدولي المغربي الشاب كشف عن تلقيه تهديدات بالقتل؛ بعد تفضيله اللعب

لمنتخب المغرب على حساب نظيره الليبي.

 

زكرياء يؤكد تلقيه تهديدات بسبب تفضيله اللعب للمنتخب المغربي على حساب ليبيا

 

وقال أبو خلال، البالغ 20 عاما لقناة ”فوكس سبورت“: ”في ليبيا الجمهور مجنون بكرة القدم،

والبعض هناك أغضبه قراري باللعب لمنتخب المغرب“.

 

وأضاف الدولي المغربي الذي بدأ مشواره رفقة المنتخب خلال لقاء جمهورية أفريقيا

الوسطى في تصفيات أمم أفريقيا وسجل هدفا في الفوز 4-1: ”لا يمكن تخيل ما حدث، لقد

بلغ الأمر حد التهديدات، وفي مرحلة ما ازدادت نسبة التهديدات أكثر فأغلقت حسابي الخاص

على (إنستجرام)، لقد ذهب الأمر بعيدا، ليس خوفا لكن الأمر أصبح سيئا“.

 

 

وولد أبو خلال في هولندا من أب ليبي وأم مغربية، ويحمل الجنسية الهولندية، ويعتبر من

المواهب الصاعدة في فريق ألكمار الهولندي، بعد مشوار في الفئات الصغرى لفريق

أيندهوفن.

 

ولعب أبو خلال لمختلف الفئات العمرية الصغرى للمنتخب الهولندي، وكان يملك الحق في

تمثيل 3 منتخبات، وهي هولندا والمغرب وليبيا التي حاول مسؤولوها إقناعه باللعب

لمنتخب بلادهم؛ لكون والده ليبيا، لكنه فضل اللعب لصالح جنسية والدته.

 

وشارك أبو خلال حتى الآن مع ”الأسود“ في مباراتين أمام منتخب أفريقيا الوسطى، في

الجولتين الثالثة والرابعة من إقصائيات كأس أمم أفريقيا 2021.

 

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني