إنفانتينو يتعهد أمام غادة والي بعدم تكرار وقائع الفساد في الفيفا

إنفانتينو رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” ، أكد اليوم الاثنين، أن منظمته تغيرت تحت

قيادته وتعهد بألا “تحدث أبدا” أي حالات فساد في كرة القدم.

إنفانتينو يتعهد أمام غادة والي بعدم تكرار وقائع الفساد في الفيفا

 

وقال جياني : “انتقلنا من منظمة تخدم نفسها تتبخر فيها مئات الملايين من الدولارات، إلى

مؤسسة تمتلك إثباتا على كل يورو أو دولار أو فرنك سويسري”. وذلك عقب مراسم التوقيع

في مكتب الأمم المتحدة لمكافحة المخدرات والجريمة مع الأمينة العامة للوكالة الأممية

الدبلوماسية المصرية غادة والي، على اتفاق مع الأمم المتحدة لمكافحة الفساد والجريمة

بحق الشباب عن طريق الرياضة ولعبة كرة القدم.

 

واعترف رئيس الـ”فيفا”، الذي يجرى التحقيق معه في سويسرا على خلفية لقاءات بالنائب

العام السابق في هذه الدولة ضمن التحقيقات حول شبكة فساد في الاتحاد، بأن المنظمة

وكرة القدم بشكل عام تضررت كثيرا جراء وقائع الفساد.

 

وأضاف: “أقولها بكل وضوح: لن يكن هناك مزيدا من الفساد في كرة القدم تجاوزنا ذلك،

وانتهى الأمر، دخلنا مرحلة جديدة”.

 

وتابع: “سنعيش هذه الوثيقة ونعيشها يوميا”.

 

من جانبها، أثنت غادة والي على التزام الفيفا باستخدام تأثير ونفوذ كرة القدم لمواجهة

الجريمة وتوجيه رسالة إيجابية للشباب.

 

وصرحت الدبلوماسية المصرية بأنه “تتجسد أسمى قيمنا في الرياضة”، مذكرة بأهمية كرة

القدم الهائلة بالنسبة للاقتصاد، لا سيما في إطار انعدام الأمن نتيجة جائحة فيروس كورونا

المستجد “كوفيد – 19”.

 

وأكملت: “جائحة كورونا فرضت الكثير من التحديات على الرياضة الأوسع انتشارا فى العالم

وهي كرة القدم”.

 

وكان جياني انفانتينو وغادة والي المدير التنفيذى لمكتب الأمم المتحدة لمكافحة الجريمة

والمخدرات، قد أطلقا شراكة من أجل التعاون لمحاربة الفساد في كرة القدم.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني