الأهلي اليوم : عمار أو لاشئ.. الأهلي الخاسر الأكبر من استبدال “كاف”

الأهلي اليوم : فتح الاتحاد الأفريقي لكرة القدم “كاف” باب الاستبدال بقوائم الأندية المشاركة قاريا، في الفترة الحالية في يناير الجاري، بعدما طالبت بعض الأندية استبدال لاعبيها خلال بطولات الموسم الحالي وهو ما وافق عليه “كاف”.

وقرر “كاف” فتح الاستبدال بواقع 4 أماكن لكل فريق، بشرط ألا يكون اللاعب المقرر قيده قد شارك من قبل في بطولة أفريقيا الحالية مع فريق آخر، إضافة إلى أن يكون اللاعب الذي سيتم استبداله وسيخرج من القائمة لم يشارك في أي مباراة مع فريقه في البطولة.

وبالنظر لموقف الأندية المشاركة في بطولات أفريقيا، وتحديدا الأهلي والزمالك ممثلا مصر في دوري أبطال أفريقيا، من فتح الاستبدال الأفريقي، نجد أن المارد الأحمر يأتي على رأس الفرق التي لن تستفيد من ذلك، خاصة أن قائمته الأفريقية الحالية شهدت بالكامل مشاركة جميع لاعبيه باستثناء شريف إكرامي حارس مرمى الفريق.

ويعد المارد الأحمر غير مستفيد لاستبدال أي لاعب غير مقيد لديه أفريقيا بإكرامي، لاسيما أنه سيكون صعوبات كبيرة حال استكمل البطولة بحارسين فقط، وهما محمد الشناوي وعلي لطفي، بالإضافة إلى أن المارد الأحمر غير مستفاد أيضا بالنسبة للاعبيه المصابين أو الذين رحلوا عن الفريق خلال الميركاتو الحالي وسبق لهم المشاركة مع الفريق أفريقيا هذا الموسم، مثل المغربي وليد أزارو الذي رحل معارا للاتفاق السعودي، بالإضافة إلى حمدي فتحي وسعد سمير اللذين تعرضا لإصابة في الفترة الماضية ومحتمل غيابهما لنهاية الموسم.

الأهلي اليوم : عمار حمدي أقرب لاعبي الأهلي للدخول في القائمة الأفريقية خلال شهر يناير الحالي

وبعيدا عن الاستبدال، يتبقى للأهلي مقعد شاغر في قائمته الأفريقي بعدما كان لديه ثلاثة قبل قيد محمود عبد المنعم كهربا والسنغالي أليو بادجي في الميركاتو الشتوي الحالي، كما أن الفريق يستطيع إضافة لاعب آخر من المتواجدين في قائمته المحلية من بين الرباعي: عمار حمدي وحسين السيد وكريم نيدفيد ومحمد محمود.

وبالنظر لموقف رباعي الأهلي المشار إليه فإن أقربهم للدخول في القائمة هو حمدي، الذي رفض السويسري رينيه فايلر المدير الفني للفريق، بيعه في الانتقالات الحالية، بينما نيدفيد لا يزال موقفه غامضا من العودة للفريق بسبب الإصابة التي يعاني منها وأبعدت على إثرها عن الملاعب لفترة طويلة، ومثله محمود، بينما السيد أصبح قريبا من مغادرة القلعة الحمراء قبل نهاية الميركاتو.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني