أخبار عالمية

عادل رامي يكرر “التحية التركية المستفزة” في خضم “الغزو”

عادل رامي مدافع فنربخشة التركي، كان قد نشر صورة على مواقع التواصل الاجتماعي

وهو يقدم تحية عسكرية “مستفزة” على غرار لاعبي منتخب تركيا في مبارياتهم الأخيرة،

دعما لغزو الجيش التركي لشمال شرقي سوريا.

عادل رامي يكرر “التحية التركية المستفزة” في خضم “الغزو”

 

ومنذ مساء الأربعاء، تظهر صورة بطل العالم مع منتخب فرنسا في حسابه على موقع

“إنستجرام” ويده ممدودة أمام جبينه، وهو يبتسم مرتديا قميص فريقه التركي الذي انضم

إليه في أغسطس الماضي، بعد رحيله عن مرسيليا الفرنسي.

 

وفي مباراة تركيا ضد فرنسا (1-1) الاثنين في باريس ضمن تصفيات كأس أوروبا 2020،

سجل كان إيهان هدف التعادل في الدقيقة 82، حيث تجمع 7 لاعبين من المنتخب قرب

الراية الركنية ليضعوا اليد اليمنى على جباههم، في إشارة لدعم الجنود الأتراك، مكررين

ما حصل حين سجلوا هدف الفوز على ألبانيا في التصفيات أيضا.

 

وأعربت تركيا الثلاثاء عن دعمها للاعبين، فيما قرر الاتحاد الأوروبي لكرة القدم فتح تحقيق بها بشأن “استفزاز سياسي”.

 

لكن الصورة العائدة لرامي “تم التقاطها في يوم توقيع عقده” مع النادي التركي في 27

أغسطس الماضي، و”لا تحمل أي دلالة سياسية”، بحسب ما أكد محامي اللاعب في

بيان أرسل إلى وكالة فرانس برس، التي نشرت الخبر قبل أن تقوم بإلغائه.

 

كما أكد اللاعب في شريط مصور نشر عبر حساباته على مواقع التواصل، أن الصورة

المثيرة للجدل نشرت “قبل أكثر من شهر”، أي قبل انطلاق العملية التركية في الشمال

السوري.

 

وأظهرت لقطات عدة متداولة على إنستجرام أن رامي سبق له أن نشر فعلا هذه الصورة قبل بدء العملية العسكرية.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق