كاس امم افريقيا 2019

أمم أفريقيا : الجزائر منتخب يصنع المجد .. لقب مستحق من قلب القاهرة

أمم أفريقيا :الجزائر (٦٨ عالميّاً) يتوج بلقبه الثاني الأفريقي من قلب العاصمة المصرية القاهرة  عن اداء،

ربما لم يجعله الأفضل في هذه المباراة، لكنه كان بكل تأكيد الأفضل في البطولة. فعلوا ما

وجب عليه فعلهم للوصول للنهائي طوال البطولة، واليوم، فعلوا ما يجب فعله للتتويج باللقب  ،

هدف سريع، هدية، فكاهي، وضع بلماضي امام افضل سيناريو لم يكن ليتوقعه للمباراة. بعد الهدف،

تمركز، ارهق اجنحته وخط وسطه دفاعياً الى ان استنفده، وهنا اعطي للجزائر العلامة الكاملة في ردع ردة فعل اسود التيرانجا ..

أمم أفريقيا : فوز مستحق لمنتخب الجزائر

 

أمم أفريقيا : اما العوامل الاخرى، التي تتعلق بالحكم نيانت أليوم، الذي ارتكب جرائم اليوم،

ولم يوفق في اي قرار، وصل به الحال لمقارنة الالتحامات البسيطة بالعنيفة، دون اي إنذارات تذكر،

وهنا جاء توفيق محاربو الصحراء، الذي كان ليطرد له لاعبان او ثلاث على الأقل من

الالتحامات العنيفة التي ارتكبوها ضد لاعبو السنغال (٢٢ عالميّاً)، دون ذكر القرارات الاخرى بشأن ركلتي جزاء السنغال المزعومتين.

 

أمم أفريقيا : وهنا تأتي نقطة أخرى لا يتوقعها مدرب، كأبتسامة توفيق مستحقة للجزائر

اليوم تتويجاً لما قدموه طوال البطولة  ، ورغم ذلك، فأنا أؤكد، انه لو لم يأتي هذا الهدف المبكر،

لشاهدنا مباراة أمتع. لرأينا جزائر هجومي شرس، يحرج اسود التيرانغا. لكن الخطة اليوم كانت “الفوز ولا شيء غير الفوز،”

ومع صنع التاريخ، لا يساوي الاداء الجيد شيئاً، وهذه نقطة أخرى تحسب لبلماضي، احد

افضل مدربي افريقيا اليوم وأحد أعلاهم فكراً بما قدّمه في هذه البطولة ..

أمم أفريقيا : بلايلي وبن ناصر الأفضل في اللقاء النهائي

 

أمم أفريقيا : بلايلي وبن ناصر وقيدورة وبن سبعيني، من وجهة نظري، هم افضل لاعبي

الجزائر ويجب ان يحقق إحداهم جائزة الأفضل في البطولة. لانهم، باستثناء رفاقهم، هم كانوا الأكثر استمراريّة ،

ابناء سيسي العنيد، عمدة السنغال برفقة ماني وزملاؤه، يخرجون مرفوعي الرأس. دوناً عن روحهم القتالية،

يحسب لهم هدوءهم في الملعب، وتقبلهم للهزيمة، وحديثهم عن محاسنها عقب الخسارة المحبطة

عز الدين الكلاوي

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق