الأخبار

أمم أفريقيا : الكاف يقرر فتح تحقيق عاجل للتأكد من التلاعب فى نتائج “الكان”

أمم أفريقيا : كشفت تقارير صحفية أن الإتحاد الإفريقي لكرة القدم “كاف” هو الآن بصدد التحقيق في “فضيحة تلاعب”، يمكن أن تكون قد عرفتها مباراة منتخب الكونغو الديمقراطية وزيمبابوي (4-0)، عن الجولة الثالثة من دور مجموعات كأس أمم إفريقيا، الأحد الماضي.

وحَسب مجلة “كيك أوف فإن منتخب جمهورية الكونغو متورطة في عملية “تلاعب محتمل” بنتيجة مباراته أمام منتخب زيمبابوي، ليضمن عبوره إلى دور الثمن من منافسات “الكان”، مشيرةً إلى أن منتخب “الفهود” قد يُطرد من البطولة للسبب المذكور.

وتزعم المصادر نفسها أن مالك نادي تي. بي مازيمبي الكونغولي ورئيسه السياسي مويس كاتومبي قد يكونان شاركا في مؤامرة للتأثير على حارس مرمى منتخب زيمبابوي، إلفيس تشبزيزي، لتلقي شباكه 4 أهداف.

أمم أفريقيا : اتهامات بالرشوة لحارس زيمبابوي

وأضافت: “كان من المفترض أن يتم تحويل مبلغ كبير من المال إلى بنك حارس مرمى زيمبابوي؛ ولكن ذلك لم ينجح، بعد أن رفع مصرف مصري احترازاً ضد العملية”.

ولم يلعب حارس المرمى تشيبزيزي في دور المجموعات إلى في مباراة الكونغو الديمقراطية، حيث دخل أساسيا لتعويض جورج تشيجوفا الذي أصيب في فترة الإحماء.

وأردفت التقارير أن التحقيق في هذه المسألة انطلق من قبل لجنة طوارئ CAF، والتي يمكن أن تطرد جمهورية الكونغو الديمقراطية من البطولة، وتفرض عليها غرامة مالية كبيرة.

وكان حارس المرمى تشيبزيزي قد صرح بعد نهاية المباراة التي تلقى فيها 4 أهداف قائلاً: “إنها تجربة جيدة، ومن المفيد لحارس المرمى لعب مثل هذه البطولات.. لأنها تساعدك في النمو واكتساب الخبرة..”، رافضا إلقاء اللوم على أي كان بسبب الأداء “الكارثي” لمنتخب الكونغو الديمقراطية، على الرغم من أنه نفسه تلقى أهدافا سهلة.

جَدير بالذكر أن منتخب زيمبابوي كان قد هدد بعدم المشاركة في “كان” مصر بسبب المشاكل المالية التي يعانيها الاتحاد، ومنعت صرف مستحقات اللاعبين، حيث كانت مصادر متفرقة قد أكدت أن اللاعبين اشتروا تذاكر السفر إلى مصر من مالهم الخاص.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق