الأهلي نيوز : سر تراجع الأهلي مع لاسارتي وأخطاء بالجملة تهدد حلم الدوري
الأخبار

الأهلي نيوز : سر تراجع الأهلي مع لاسارتي وأخطاء بالجملة تهدد حلم الدوري

الأهلي نيوز : الفريق الأول لكرة القدم في النادي الاهلى منذ مدة لايؤدى باسلوب البطل بل باسلوب فرق الوسط فى جدول الدورى …..الادارة تعاقدت مع مدربين ليس لديهم فكر تغييير الاداء اثناء سير المباريات ,,فكر عقيم محفوظ للفرق واخرهم لاسارتى الذى يثبت يوم بعد يوم انه ليس على مستوى الاهلى ..

الأهلي نيوز : الأهلي يقدم مستوي متراجع مع مارتن لاسارتي

الأهلي نيوز : تشكيلاته للمباريات غير مناسبة ..تغيييراته اثناء المباريات لاتجدى .التاخير فى تغيييراته لوقت متاخر فى المباريات …اصراره على لاعبيين ثبت فشلهم فى اغلب المباريات ..وترك لاعبيين افيد للفريق مثل صلاح محسن ومحمد شريف وصالح جمعة ..لم يعالج اخطاء لا خط الدفاع ولا خط الهجوم .ترك عملية اهدار الفرص السهلة والتى كانت كفيلة بحصول الاهلى على البطولات او الانتصار فى كثير من المباريات ..

الأهلي نيوز : وقد ذكرت عدة مرات ان ايمن اشرف تمركزه خاطىء جدا ومن اسباب ترهل هذا الخط والاولى رامى ربيعة بعد رجوعه ….لايجيد وضع خطط مناسبة للمباريات بالذات القوية ..جعل من فريق الاهلى فريق عادى ليس له شخصية او انياب ….لايقوم بعلاج سلبيات اللاعبيين ..منها عدم السرعة فى التمرير والهجمات المرتدة ..انهاء الهجمات الى اهداف ..التصويب على المرمى لايجيدها لاعبى الاهلى …االكرات العرضية والضربات الركنية والاخطاء الفريق الوحيد الذى لايستفيد الاهلى منها رغم كثرتها

الأهلي نيوز : أخطاء فنية لمارتن لاسارتي

الأهلي نيوز : كيف يترك المدير الفنى لاسارتى مهاجم منتخب مصر الأول مروان محسن على الدكة ولا يشركه وهو فى أمس الحاجة إلى أهداف، لماذا لم يدفع بمروان بجوار أزارو ولو فى النصف ساعة الأخيرة من المباراة.؟! وما فائدة تغيير جناح بجناح، وما سبب الدفع بأحمد فتحى فى هذا التوقيت، وإذا قالوا للمحافظة على هدف التقدم، فهذه كارثة، وجود مروان كان كفيل بفوز الأهلى بنتيجة كبيرة، خاصة أن الأهلى يلعب أمام فريق كرة قدم يهاجم ويترك فراغات دفاعية.

الأهلي نيوز : الأهلى خسر نقطتان قد يندم عليهما فى سباق البطولة بيد مدربهلاسارتى، لا بيد محمود جابر ،  أما الأغرب فى المباراة حالة الترهل الدفاعى للأحمر، حتى أن دونجا لاعب وسط الدراويش أضاع بمفرده ثلاثة إنفرادات، لعدم إجادة التسديد بالقدم اليسرى.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق