الأخبار

الأهلي نيوز : قرار خطير من الخطيب تسبب في أنهيار الأهلي

الأهلي نيوز : فمفيش جديد ومفيش مفاجأة، الأهلي كسب أغلب ماتشاته مع لاسارتي

بالحب وبالقدرات الفردية والنهاردة القدرات الفردية كانت في أقل مستوياتها بالتالي الفريق

جماعيًا ظهر انه فاضي لأنه أصلاً فاضي من زمان بس النتايج بتداري ليس الا وكنا بنقول

كدة من زمان والناس تقولنا انتو جايين على لاسارتي ليه ومتحاملين عليه.. المنطقي إن

استمرار لاسارتي بعد ماتشين صن داونز وبيراميدز كان معناه خسارة الدوري، صحيح

الدوري لسا مخلصش بس الفريق اللي بيكسب النجوم وانبي وسموحة بالعافية ومش

عارف يكسب الاسماعيلي في اسوأ مواسمه أكيد هيعاني أكتر قدام عماد النحاس

وجروس وبالمناسة حتى لو لاسارتي خد الدوري فاستمراره كارثة.

الأهلي نيوز : إستمرار لاسارتي بعد صن داونز دمر الأهلي

 

الأهلي نيوز : ممكن نتكلم للصبح عن تخاذل لاعيبة وغياب الروح في مراحل الحسم

وحاجات كتير صحيحة و واضحة في الالتحامات وفي رد الفعل بعد التعادل لكن قبل كل

الكلام ده هل اللاعيبة دي معاها مدرب ؟ معاها مدرب يعني السؤال الحقيقي هنا هل

اللاعيبة دي متركبة داخل اطار فريق جماعي ؟ الاجابة القاطعة هي لأ بالتالي لو انت

شايف ان المشكلة بس في الحماس والروح يبقى انت عندك مشكلة في وعي وإدراك أولويات الأمور.

 

الأهلي نيوز :  لما الأهلي لعب في ملعب واسع أتكشف تنظيم لاسارتي اللي انا

مكسوف أقول عليه تنظيم اصلاً.. الاسماعيلي مكنش مستحوذ النهاردة لكن لو كان في حد أقرب للفوز و أحق فكان الاسماعيلي مش الأهلي.

الأهلي نيوز : الأهلي أنكشف في برج العرب

 

الأهلي نيوز : ومن النقطة اللي فاتت نتكلم عن الاسماعيلي اللي عمل ماتش تكتيكي

جيد جدً ادفاعيًا وهجوميًا خصوصًا انك سهل أوي بحد أدنى من التنظيم الدفاعي تعمل

جيم كبير على لاسارتي وده اللي عمله محمود جابر اللي بمجرد ما لعب دفاع منطقة

وحجم من المساحات اللي ممكن يستغلوها لاعيبة الأهلي فرديًا عجز الأهلي تمامًا عن

إيجاد حلول وعجز أصلاً على انه يخرج بهجمة منظمة لأن ال11 لاعب مبيتحركوش بدون

كورة ومش عارفين هما هيعملوا ايه بالكورة وبالتالي مهمة الاسماعيلي في استخلاص

الكورة بمجرد ما بتروح لنص ملعبهم كانت مهمة سهلة أوي وبمجرد استخلاصها كان قدامه

مساحات للبيع في نص ملعب الأهلي و خلف خط دفاعه استغلها بسرعات صادق والشامي وبامبو

Egyptian League Tactics

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق