الأخبار

أخبار الأهلي : سلاح جوزيه الذي يستخدمه لاسارتي لعبور صن داونز

أخبار الأهلي : التهيئة النفسية للقاء الأهلي ومن داونز اليوم ،  أهم من ١٠٠ محاضرة فنية ومفتاح المباراة الأوحد ،

الجانب البدني هو المنفذ لترجمة إشارات العقل لقرارات فنية على أرض الملعب ..

والجانب النفسي هو منفذ هذه القرارات أي هو الأساس والباقي مكملات وملحقات له ،

عبقرية جوزيه كانت تكمن في مثل هذه اللحظات العصيبة .. كان بيتفنن في تهيئة لاعب

لاعب لمهمته الأساسية الموكلة إليه .. غدا إختبار حاسم وقاطع لشخصية وفلسفة

لاسارتي ومدى استحقاقه تدريب نادي بحجم الأهلي من عدمه

أخبار الأهلي : سلاح جوزيه النفسي هام في لقاء صن داونز

 

أخبار الأهلي : هتدخل المباراة بتبحث عن الهدف الخامس قبل الأول صدقني اخرك ٣

وقول يارب تعرف تسجلهم ، لازم نفرق بين هدفنا اننا نوصل لل٥ وبين سبل تحقيقهم ..

والأهم تطبيق الكلام النظري عمليا مش نقول كلام قبل المباراة واحنا مش هنركز غير في

كل هدف ومع أول هجمة تضيع نرتبك ونقحم نفسنا في مليون حسبة وحسبة

 

أخبار الأهلي : كل الفكرة بتتلخص في كيفية خلق دوافع قوية وجادة لكل هدف من

الأهداف المطلوبة .. لازم نبلور قيمة كل هدف ونلمعه في أعيننا ونضاعف قيمته لكن

هتدخل المباراة بإن أول ٤ أهداف بلا قيمة هتيأس وتتحطم من أول ربع ساعة وهتبقى جسد بلا روح

أخبار الأهلي : 5 دوافع للأهلي في لقاء صن داونز

 

أخبار الأهلي : هندخل المباراة ب٥ دوافع لكل هدف ، الأول انك لازم تكسب ومينفعش

فريق كسبك ٥ ويجيلك ملعبك ويروح شباكه نظيفة .. عيب في حقك وإهانة كبيرة جدا ،

الثاني انك لازم تأمن الهدف الأول عشان تضمن المكسب لكن هتنام على ال١/٠

هيخطفوك في أي لحظة ويتجدد الكابوس ان الفريق اللي كسبك ٥ علم عليك تاني في

عقر دارك ووسط جمهورك ، الثالث ان عيب في حقك وحق ناديك ان الفريق اللي كسبك ٥

متعرفش ترد إعتبارك قدامه وتكسبه سكور والمتعارف عليه كرويا ان السكور يبدأ من فارق

ال٣ أهداف اما الأقل من ذلك فيدخل في نطاق النتائج الطبيعية

 

أخبار الأهلي : من اللحظة دي تبدأ تفكر في رد الهزيمة والتأهل .. انت كسبتني ٥ وأنا

دلوقتي ٣ خلاص هانت أقاتل على الرابع وأقرب منك وأحبس أنفاسك وروحك “كرويا” تطلع

معايا ، وصلت للرابع هنا فقط لا غير يبقى حقك تفكر بالطريقة اللي كنت ناوي تفكر بيها

من أول لحظة وتبحث عن الثأر والتأهل ، لكن قدامك ٥ سلالم تروح تفكر في الخامسة

ولسة انت في الدور الأرضي! فأنت كده مش هتوصل لا في يوم ولا في شهر ولا في سنة ولا في عمرك كله

محمود أشرف

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق