الأخبار

الأهلي اليوم : لاسارتي يحتاج لتعليم هذا الأمر من جوزيه لينجح مع الأهلي

الأهلي اليوم :  ينقص لاسارتي،فهم الشخصية المصرية مثل جوزيه لكي ينجح ،مارتن

لاسارتي مدرب جيد على الرغم من بعض الاعتراضات الشخصية أحيانا على وجود لاعب ما في مباراة ما،

أو تغيير مركز لاعب… فمانويل جوزيه فعلها كثيراً… لعب بوائل جمعة رأس حجربة، وأحمد السيد ظهير أيمن،

وشادي ليبرو، وبركات ظهير، وجلبيرتو صانع اللعب ظهير أيسر، وشديد قناوى الضعيف،

واحمد صديق مكان تريكة ولو سردت لعددت ما لا يقل عن عشرين نموذجا كنا نستغرب منه

 

الأهلي اليوم : لكن كان يشحن اللاعبين وهو يعرف نفسية اللاعب الغير مقتنع ، لا ننسى

غياب سبعة لاعبين في مباراة شبيبة القبائل ولعبنا مباراة بسبعة بدلاء منهم ثلاثة في

غير مراكزهم وفزنا بفضل الشحن النفسي الرائع… هذا على سبيل المثال لا الحصر…

الأهلي اليوم : لاسارتي يحتاج لمعرفة الشخصية المصرية

 

الأهلي اليوم : هناك لقطة لا أنساها في مباراة الأهلي والأسيوطي… تألق كريم وليد في الشوط الأول،

ولم يترك لكينو فرصة اللعب، في بداية الشوط الثاني لاحت فرصة لكينو وراوغ كريم فسقط كريم،

وثاني لعبة حلق كريم من بعيد ولم يقترب من كينو فراوغه وعرقله كريم ومن الضربة الحرة جاء الهدف الأول…

ومن أول مراوغة لنهاية الشوط سقط كريم نفسيا، وفي مباراة صن داونز نفس الأمر.

 

الأهلي اليوم : ولأن الشخصية المصرية في مجملها جبانة سقط الجميع نفسيا ولم

يستطيعوا حتى أن يثأروا لأنفسهم ولاعبو صن داونز يهينهوم بالمراوغات الفاضحة كل دقيقة…

هذه أمور خارج التخطيط والتشكيل لكن تأثيرها أكبر بكثير من خطأ لاعب أو خطأ مدرب في تشكيلة مباراة…

الجانب النفسي عند اللاعبين هو الباعث للفوز أو الجالب للهزيمة… وأن تعطيهم القوة

والشخصية كل لحظة هو أهم جانب يحتاجه اللاعب المصري… أهم من أي فنيات…

الأهلي اليوم : لاسارتي يحتاج التعلم من جوزيه

 

الأهلي اليوم : مارتن لاسارتي يحتاج أن يفهم الشخصية كا فهمها مانويل جوزيه الذي جاء

مصر بدون أي خبرات أفريقية أو عربية بل وكان تاريخه التدريبي أقل بكثير من لاسارتي…

لكن عقلية الفيلسوف المفكر مانويل جوزيه هي التي جلبت له النجاح… شخصية الأب والجلاد… الشخصية التي يحتاجها اللاعب المصري…

الأهلي اليوم : الشخصية التي تجبر اللاعب على اللعب كما يريد المدرب لا كما يريد اللاعب…

يخبره إن فعلت كذا ولم تفعل كذا فسأخرجك فورا من الملعب وفعلها كثيرا مانويل جوزيه ولم يفعلها غيره…

لاسارتي يجب أن يعلم أن الاحتراف لدينا فلوس فقط للاعبين، أخذ بدون عطاء إلا بالعصا والجزرة…

ماعندناش محترفين ولهذا يفشل لاعبونا أوروبيا إلا من رحم ربي…

محمد مصطفي

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق