أخبار عالمية

الإسماعيلى يودع دورى أبطال إفريقيا بالتعادل مع مازيمبى واختبار منشطات لنجمية

الإسماعيلى ودع رسميا منافسات دورى أبطال أفريقيا بالتعادل مع مازيمبى الكونغولى،

بهدف لمثله، فى المباراة التى أقيمت بينهما مساء اليوم الجمعة، على استاد برج العرب،

فى الجولة قبل الأخيرة من دور المجموعات بدورى أبطال أفريقيا.

الإسماعيلى × مازيمبى .. ملخص المباراة واهدافها

 

مازيمبى الكونغولى احرز هدف التقدم فى الدقيقة 41 من عرضية أرضية من الجبهة

اليمنى من جاكسون موليكا قابلها ميشاك إليا داخل منطقة الجزاء بتسديدة مرت من محمد فوزى حارس الإسماعيلى لتسكن شباكه،

ثم نجح عبد الرحمن مجدى فى تعديل النتيجة وخطف هدف التعادل للدراويش لتصبح النتيجة 1 / 1،

وحصل باهر المحمدى على إنذار أصفر فى الدقيقة 79 وكاد شيلونجو إن يحرز هدف الفوز

للإسماعيلى فى الدقيقة 84 ولكن جاءت تصويبته فوق مرمى الفريق الكونغولى ورد

مازيمبى بتسديدة قوية فى الدقيقة 87 ولكنها جاءت فى العارضة لينتهى اللقاء بالتعادل الإيجابى 1 / 1.

الإسماعيلي يقرر عدم إراحة لاعبية بعد توديع دوري أبطال إفريقيا

 

اتخذ سيدومير يانوفيسكي المدير الفني للإسماعيلي قرارًا بعدم منح راحة للاعبي الفريق بعد توديع بطولة دوري أبطال إفريقيا 2019 عقب التعادل مع الإفريقي التونسي.

وقرر مدرب الإسماعيلي أن يخوض الأساسيين مرانًا استشفائيًا غدًا على أن يؤدي البدلاء تدريباتهم الاعتيادية بصورة طبيعية.

ويستعد الإسماعيلي لمواجهة سموحة الثلاثاء المقبل باستاد برج العرب ضمن منافسات الدوري المصري الممتاز.

ومن المقرر أن تغادر بعثة الدراويش عقب لقاء الفريق السكندرى بــ24 ساعة لتونس

لملاقاة الإفريقي في الجولة الأخيرة من البطولة التي ودع الدراويش منافساتها مساء اليوم بالتعادل مع مازيمبي.

 

نجمي الإسماعيلي يخضعان لإختبار منشطات بعد مباراة مازيمبي

 

وقد خضع ثنائي الإسماعيلى محمود عبد العاطى “دونجا” و”بنسون شيلونجو” لاختبار منشطات، من قبل اللجنة الطبية للاتحاد الأفريقى لكرة القدم.

جاء ذلك عقب مواجهة الفريق مع مازيمبى، والتى انتهت بالتعادل الإيجابي بهدف لكل منهما، وعلى إثرها ودع الدراويش منافسات البطولة القارية.

وجرى اختيار لاعبى الدراويش بشكل عشوائى، ومثلهما فى مازيمبى، وذلك من أجل ضمان عدالة وشفافية المسابقة.

مدافع الإسماعيلي يغيب عن مواجهة الأفريقي

 

باهر المحمدى مدافع الإسماعيلى سيغيب عن مواجهة الافريقى التونسى المقرر لها يوم

16 مارس الجارى فى ختام مشوار الفريق بدورى أبطال افريقيا بسبب الايقاف.

وحصل “المحمدى”، على إنذار ثان فى لقاء مازيمبى بعد حصوله على نفس البطاقة أمام

مواجهة شباب قسنطينة الجزائرى التى أقيمت باستاد الشهيد الحملاوى مؤخرا.

وقد صرح اللاعب خلال لقاء تليفزيوني عبر فضائية “بي إن سبورت”: “من قبل المباراة وآمالنا في البطولة ضعيفة جدًا”.

وتابع: “عندما واجهنا مازيمبي على ملعبهم الحظ لم يكن يحالفنا، واليوم الحكم أصدر

قراراتًا غير عادلة تسببت في تعادلنا، ونفس الأمر حدث أمام شباب قسنطينة في الجزائر”.

وواصل: “الخبرة الإفريقية مفقودة لدينا، لأن أعمار اللاعبين تتراوح بين 20 و 23 عامًا، وهذا أمر صعب”

وانهي: “بشكل عام أغلقنا صفحة دوري أبطال إفريقيا، وسنركز في مبارياتنا المتبقية بمسابقة الدوري المصري الممتاز”.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق