الأخبار

أخبار الأهلي : خطأ الأهلي الوحيد في أزمة تركي .. وبيراميدز يستخدم المال .. وأتحاد ضعيف

أخبار الأهلي : إتحاد الكرة، الذي يفترض أن يكون الأب الشرعي للكرة المصرية، هو أضعف حلقات الكرة المصرية ،

أخطأ إتحاد الكرة عندما رضخ لضغوط نادي بيراميدز بتعديل جدول صدر فعليا من إتحاد الكرة،

وهو أمر هام جدا في إتخاذ القرار، فمن أصول الإدارة وإتخاذ القرارات ألا يتم التراجع عن أي

قرار صدر وتم إعتماده لأن التراجع عن القرار هو أبرز سمات الضعف، ويقوله دائما خبراء

التربية وعلم النفس للأباء عند إتخاذهم لقرار تربوي يخص الأبناء حتى لو كان خاطئ، لأن

تنفيذ القرار هو عنصر هام جدا من إحترام أي قرارات تالية. ولو تم التراجع مرة عن أي قرار،

فهذا الأمر سيضع متخذ القرار تحت ضغوط الصوت العالي في كل مرة يتخذ فيها أي قرار جديد لأن التراجع في كل مرة سيكون أسهل الحلول.

أخبار الأهلي : أتحاد الكرة ضعيف

 

أخبار الأهلي : والحقيقة ان تلك هي الأزمة الأكبر في إدارة الكرة في مصر تاريخيا لأن

أغلب القرارات الصارمة تم التراجع عنها تحت الضغوط، وإذا أراد إتحاد الكرة أن “يعمل عنتر”

في أي قرار تالي سيكون الرد ب “إشمعنى” لم يتم تنفيذ القرار في المرة السابقة ، وهكذا ،

العنصر الثاني هو إدارة نادي بيراميدز التي ظنت أنه بقوة المال يمكن ان يدار كل شئ،

وهو ما تم فعليا بتعديل الجدول طبقا لرغبة طرف دون آخر وإستبدال مباراة الدوري بالكأس.

أخبار الأهلي : الزمالك وبيراميدز أشعلا أزمة بدون داعي

 

أخبار الأهلي : حتى الزمالك والمقاصة دخلا طرفا غير مباشر في النزاع، وبعد ان كان القرار

الأمثل لكليهما هو تأجيل المباراة بينهما في الكأس، نظرا لإرتباط الزمالك بمباراة أفريقية

مصيرية أمام بيترو أتليتكو في أنجولا وإرتباط المقاصة بمياراة في الدوري مع الإنتاج منافسه المباشر بعدها ب 72 ساعة،

إلا أنه من قبيل العند أصر الزمالك على لعب المباراة، حتى لو ضحى ببطولة الكأس نفسها،

حتى لا يتخذ طلبه للتأجيل ذريعة لتأجيل مباراة الأهلي وبيراميدز التي كان هناك تلاقي في الفكر حولها بين الزمالك وبيراميدز لضرورة إقامتها للضغط على الأهلي.

 

أخبار الأهلي : الأهلي هو من كان البادئ بالخطأ لأن إدراته هي من فتحت الطريق

للشخص الذي دخل للكرة المصرية ليحدث كل هذا الإحتقان بتصريحاته وتعليقاته ،الجميع

إستغل منابر السوشيال ميديا والإعلام الإلكتروني من أجل إشعال نار الفتنة بين الجماهير ولم يخرج مسئول واحد لإيقاف تلك النار،

أو رأب الصدع الذي حدث داخل الأوساط الكروية ، هناك من قبض ثمن الدفاع عن الباطل وترك الحبل على الغارب لتحدث كل تلك الأحداث،

ولم يخرج حكيما من أصحاب المبادئ ليظهر أن المادة لا تتحكم كل هذا التحكم في الرأي.

أخبار الأهلي : وفي النهاية أخطأ الجميع في عدم تقدير ضغوط هذا الموسم الإستثنائي

الذي تزيد فيه الإرتباطات عن أي دولة أخرى في العالم ورغم ذلك سعى الجميع

للمشاركة في كل البطولات دون دراسة، بما فيها البطولة العربية بحجة الحصول على

العائد المادي الكبير لها، وفي النهاية خرجت كل الأندية المصرية دون أن تحقق هذا المال

طارق الأدور

الوسوم

تعليق واحد

  1. والله كان مجيئه وش فقر على الكرة المصرية أشعل الفتن بين الجماهير والأندية بمساعدة أشخاص وصوليين واصحاب منفعة ويبعوا أهاليهم من أجل الدولار ويتزعمهم مخبول لا يفقه فى الرياضة سوى كره الأهلى وجماهيره وأصبح هو وجماهيره مرضى بكره الأهلى ليه هاجموا الأهلى لما قدم الشوال للرياضة المصرية ولما أراد التدخل فى شئون الأهلى طردوه شر طرده وهبط على نادى المهابيل فلحس عقولهم أكثر ما هى ملحوسة وأغراهم بالمال والمون وأصبحوا يلعقون الحذاء طلبا للمدد فى دفع رواتب مدرب وشراء لاعبين وذلك ليشفى غليله وهم ما صدقوا لاقوا حد يصرف عليهم ويكونوا طوع أمره لدرجة الإنبطاح فأين الكرامة وعزة النفس ولكن ما يعنينا هو نادينا العزيز الأغر ومثال للشرف والوطنية والقدرة على اتخاذ القرار فعاش الأهلى ملكا متوجا على رؤس الأشهاد يا ………………….

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق