الأخبار

أخبار الأهلي : كيف حول لاسارتي الأهلي لبرشلونة والتلاعب بالخصم

أخبار الأهلي : استمر لاسارتي في الإعتماد على طريقته المفضلة ٤/٣/٣ ولكن بتركيبة

مختلفة بمثلث رأس قاعدته هشام محمد كعنصر ثابت مكلف بأدوار دفاعية بحتة،

أمامه ثنائي(السولية وناصر) متحرر حركيا وفي مساحة لعب أكبر وبمهام خاصة في بناء اللعب والتدرج بالكرة بين الخطوط ،

لاسارتي بدأ يضع بصمته الفنية على شكل الأهلي الهجومي بالعودة لهويتنا باللعب

الأرضي والShort Pass والاعتماد شبه الكلي على التمرير الأمامي والصعود بالفريق

وتدوير الكرة بأسرع وقت للتنقيب عن مساحات للتحرك والهرب من مناطق الضغط

أخبار الأهلي : لاسارتي يطبق فلسفة بشلونة

 

أخبار الأهلي : يوهان كرويف العراب الهولندي كان تحدث عن سر سرعة برشلونة في

استعادة الكرة وربط ده بتقارب خطوطهم والاعتماد على التمرير القصير وان أطول تمريرة لا

تتخطى ال١٠ مترات بين الممرر والمستلم وبالتالي في حالة فقد الكرة سيتفاجئ الخصم بشبكة ضغط منظمة مضادة في اللحظة والتو

 

أخبار الأهلي : ودي نفس الفلسفة اللي بيطبقها لاسارتي في تقارب الخطوط وتضييق

المساحات بين كل لاعب واخر والاعتماد على التمريرات القصيرة جدا بلمسة ولعبة في

مسارات لعب محددة ومساحة حركية محدودة وبالتالي وقت فقد الكرة بتطبق فلسفته

في الضغط تلقائيا بالضغط القوي على حامل الكرة بمثلث ضغط ومن ثم سرعة استرداد الكرة وبدء هجمة من جديد

 

أخبار الأهلي : لاسارتي مبدع في التلاعب بكروته الهجومية، صاحب أفكار ورؤى متعددة

مما يشكل عبء أكبر على الخصم الذي يقع في حيرة شديدة دفاعيا ولا يعرف من أين

ستخترق وپأي شكل ستنهي هجمتك؟! هل ستخترق من العمق أم ستسدد أم ستلجئ

لأيا من الطرفين وفي هذه الحالة هل الجملة قطرية أم عرضية وفي الحالة الاخيرة هل الإرسال العرضي على العارضة القصيرة أم البعيدة أم للقادم من الخلف؟!

أخبار الأهلي : الأهلي يمتلك أوراق هجومية عديدة

 

أخبار الأهلي : مجموعة من الحلول الهجومية المختلفة والمتنوعة يطبقها الأهلي في المباراة الواحدة بتكنيكات مختلفة،

وبدء لاسارتي في محاولة التصدي للأزمة البدنية بتوزيع المخزون البدني للفريق على مدى زمني أطول وليس على ال٤٥ دقيقة الأولى فقط،

وبأشكال ضغط مختلفة ما بين كلي وجزئي ووهمي كما كانت نسخة ميلان مع الداهية

ساكي لمجابهة الأزمات البدنية للفريق والتعامل مع تحديات الموسم بذكاء ووعي أكبر

 

أخبار الأهلي : منذ اليوم الأول وأشرنا لاهتمام لاسارتي الخاص بلاعبي الوسط وبناء كامل

استراتيجيته على دائرة المنتصف من الملعب، تحول مخيف في مردود السولية الفني،

اخيرا مدرب ادرك قدرات الاخير ووظفها بالشكل الملائم لموهبته،

السولية مع لاسارتي سجل ٣ أهداف وصنع هدفين، وتحول من لاعب مؤدي لنسخة راقية جدا من لاعب الوسط

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق