الأخبار

أخبار الأهلي : الأخطاء الفنية للأهلي في لقاء بيراميدز .. ولاسارتي يطيح بيوسف

أخبار الأهلي : رغم تخبط بيراميدز في الإنطلاقة، وغياب التناغم بفعل دخول الصفقات الجديدة دون جاهزية كاملة،

فشل الأهلي في استغلال الفرصة التى كانت متاحة لتحقيق الانتصار الأول علي بيراميدز ،

أول الأخطاء التي وقع فيها الأهلي هي الاعتماد علي هشام محمد التائه في الارتكاز،

والاصرار علي نفس طريقة اللعب التي لا يعرف محمد يوسف غيرها.

أخبار الأهلي : الأهلي يفشل في إستغلال أخطاء بيراميدز

 

أخبار الأهلي : نجح بيراميدز في اعتماد فلسفة الضغط العالي بزيادة عدد لاعبي الوسط

ذوى الأدوار الهجومية وبدلًا من اللعب بثنائي ارتكاز جعل دونجا وحيدًا وأمامه ايرك تراروي مع السعيد،

فشكلا مع ثنائي الأطراف فاروق، وكينو رباعي كون منظومة ضغط عالي متقدم حرم الأهلي أولًا من البناء السليم للهجمة من الخلف.

أخبار الأهلي : كما منحت هذه الطريقة لبيراميدز كثافة عددية كبيرة بالوسط، ووجد

الثنائي هشام محمد، وعمرو السولية أنفسهما في مواجهة غير متكافئة أمام الثلاثي

دونجا والسعيد وايرك تراروي، فخسر الأهلي معركة الوسط ، كان يتوجب علي يوسف من

البداية أن يتخلي عن فكره القديم والذي يهدد مستقبل الأهلي، فحان وقت الاعتماد علي

لاعب ارتكاز وحيد وإلى جواره صانع ألعاب مثل محمد محمود، أو وليد سليمان إلي جوار

ناصر ماهر، لتحقيق الكثافة في الثلث الأخير، وتمكين الفريق من خلق فرص تهديف

والاستحواذ علي الكرة بشكل أكبر.

أخبار الأهلي : لاسارتي مطالب بعد الإستماع ليوسف

 

أخبار الأهلي : حتى التغييرات كان خاطئة، ففي الوقت الذى احتاج الأهلي لدخول من

يعين ناصر ماهر في عمق الملعب، ويسهم معه في تحقيق الزيادة العددية خطف الاستحواذ،

فاجئنا يوسف أو لا ساراتي بخروج اللاعب الوحيد القادر علي امتلاك الكرة وتدويرها ،

دخول وليد سليمان إلى جوار ناصر ماهر وخروج هشام محمد كان ضرورة، لاستعادة

الاستحواذ وامتلاك الكرة، ثم بعد ذلك كان يتوجب دخول محمد محمود وخروج الشيخ مع تحويل وليد إلى طرف الملعب،

وقتها كان يستطيع الأهلي الوصول للشكل الأمثل، وتحقيق الكثافة العددية المطلوبة بالثلث الأخير من الملعب.

أخبار الأهلي : إلى جانب البداية الخاطئة، والتبديلات الكارثية، لم يكن الأهلي محظوظًا في توقيت استقبال الهدف الأول،

وارتكاب الشناوي لخطأ كبير الذي حول وجهة المباراة ، كما كان غياب مؤمن زكريا غير مفهومًا،

فهو لاعب المواجهات الصعبة، والمباريات ذات الطابع النفسي، ودخوله ولو لجزء قصير في المباراة كان كفيلًا بمنح الأهلي إضافة كبيرة..

أظن وجوده كان أفضل كثيرًا من الشيخ ، علي لاسارتي ألا يستمع لنصائح يوسف،

أن يبدأ من المباراة المقبلة تطبيق أفكاره الخاصة، أن يطور الفريق، أن يتخلص من طريقة 4/2/3/1 التي لم تعد تُناسب الأهلي.

الوسوم

‫4 تعليقات

  1. يوسف مدرب محدود الإمكانيات نرجو اعطاء الفرصة لعلاء ميهوب ورحيل هذا الراجل الذى كان حاضرا مع كارتيرون وهو من أدى لفشل كارتيرون بنصائحة الخايبة ده من عينة البدرى لايفقه شيء فى التدريب حرام يستمر والأولى بالفرصة علاء ميهوب المظلوم يا ظلمه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق