الأخبار

تركي آل الشيخ يعلق بـ9 تغريدات بعد قرار السعودية الرسمي بإقالته من منصبه

تركي آل الشيخ رئيس هيئة الرياضة السعودي السابق علق على قرارات اعفاءه من

منصبه واسناد مهمة رئاسة الهيئة العامة للترفية، الصادر منذ قليل.

كانت تقارير صحفية قد نشرت منذ قليل، صدور أمر ملكي من العاهل السعودي الملك

سلمان بن عبد العزيز أل سعود، إعفاء تركي آل الشيخ من رئاسة الهيئة العامة للرياضة.

ونشر تركي مجموعة تدوينات عبر موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” قائلًا: ” بكل جهد

واخلاص عملت لرياضة وطني بتوجيهات من سيدي الأمير محمد بن سلمان صاحب الفضل

في كل ماتم، و

لا تفيه الكلمات حقه مهما قلت ادام الله عزه واطال عمره في ظل مولاي خادم الحرمين الشريفين”.

تركي آل الشيخ : ادارة الرياضة من أصعب المؤسسات

 

وأضاف: ” إدارة الرياضة من اصعب المؤسسات لانك تتعامل مع وسط عاطفي يطلق احكامه من القلب اكثر من العقل،

ولذلك اتفهم هجوم وغضب مشجعي كل الاندية أحيانا، ثم رضاهم ومدحهم واشادتهم مرة اخرى،

وهذه ليست تناقضات لكن تقلبات عاطفية اتفهمها”.

وتابع: ” ضميري راض كل الرضا، لاني اجتهدت وعملت بجد واخلاص وكنت اضع امام عيني

خدمة بلادي وشبابه وفق توجيهات مولاي خادم الحرمين وسيدي ولي العهد،

ومهما فعلت فهذا واجبي وليس فضل مني بل فضل بلادي علي وقادتها الكرام سدد الله خطاهم”.

 

وأتم: ” نحن كسعوديين لا نخدم هذه البلاد طمعاً في منصب أو جاه، أو مال، هو حب رضعنا من اثداء أمهاتنا،

ونبتت عليه لحومنا وسرى في دمائنا، هذه هي السعودية وهذا هو الأصل في كل رجالها وفقهم الله”.

وأردف تركي ” اليوم أغادر الوسط الرياضي، عرفت فيه رجالا ثقات يستطيعون المساهمة في دفع عجلة الرياضة،

تشرفت بالعمل معهم، جئت محبا للرياضة واغادرها محبا لها ولجمهورها وفعالياتها وسأظل”.

وواصل: ” أما الجمهور الرياضي السعودي، فأقول: أنتم طاقات كبيرة، دول كثيرة تتمنى هذه الكثافة وهذا الحراك الذي تقومون به،

خرجت من بينكم مشرّفا بالقيادة الرياضية، وأعود بينكم متشرفا بأن اكون احدكم كما أنا دائما،

صحيح نتخانق ونزعل ونرضى، لكن لا تسمحوا لأي دخيل يستغل ما بيننا في الاضرار ببلدنا”.

تركي آل الشيخ : اتمنى التوفيق لأخي وصديقي الأمير عبد العزيز

 

واستطرد: اتمنى التوفيق لأخي وصديقي الأمير عبد العزيز نعم الرجل.. كفو وستين كفو..

إن اخطأت فصدور اخوان مثلكم تتسع لاخطائي، وإن إصبت فذلك فضل ربي ثم توجيهات قيادتنا وجهد المخلص المقصر”.

واختتم: ” أشكر مولاي خادم الحرمين وسيدي ومولاي ولي العهد على الثقة في تعييني

رئيس لهيئة الترفية … تجربة جديدة يارب وفقني لخدمة ولاة امري واخواني وخواتي الشعب العظيم “.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق