الأخبارمقالات القراء

أخبار الأهلي : هل أخطاء الأهلي برحيل السعيد ودفع الثمن غاليا ؟

أخبار الأهلي :دعوة لتحكيم العقل.. من هو الخائن الحقيقي ؟!، أسهل ما يمكن أن يفعله أي إنسان أن يزايد على إنسان غيره، أن يصوب أصابعه نحو الآخرين، إنها لذة ومتعة أن نحاكم غيرنا، وأن نضع لهم المقصلة أمام رقابهم.. ونراهم في لحظة ضعف، وعبد الله السعيد، زايد الجمهور عليه، حاكموه، سلخوه؛ لأنه اختار مصلحته.. كما يراها هو، فهو الوحيد المسئول عن نفسه وعن حياته واختياراته، اختار عبد الله السعيد، الفلوس، وضع مرتضى منصور أمامه 40 مليون جنيها، مقابل شيء واحد، أن يمسك قلما ثم يوقع باسمه على ورقة. بكل هذه البساطة.

أخبار الأهلي : الأهلي يتمسك بأمور لم تعد تصلح في الكرة الحديثة

أخبار الأهلي: السؤال هنا: ماذا لو كنت مكانه؟ في الوقت الذي يقدرك النادي الأهلى بـ14 مليون جنيها فقط؟. أعتقد أنه من العبط أن يكلمك أحدهم عن معاني الانتماء والمبادئ ، لأن هذه المفاهيم القديمة لم يعد لها مكانا ولا قيمة في عالم الكرة الآن، الذي هو عالم بيزنس واستثمار في المقام الأول، ومجرد لعبة تتنافس فيها الفرق والمنتخبات، في المقام الثاني.

أخبار الأهلي : إن المشكلة الأكبر في النادي الأهلى، هي المفاهيم القديمة التي تسيطر على ذهن إدارته الحالية، وهي أن اللاعب الذي يرحل بإرادته، هو خائن وبياع ولابد أن يقسم نصفين، فالنادي هو الذي يحق له أن يستغني أولا ، لذلك عندما طلب عبد الله السعيد أن يؤمن مستقبله في إعارة لمدة ستة أشهر، رفضت الإدارة، لأنه ليس من حق أحد أن يطلب، أو إذا طلب ورفضت الإدارة، فليس من آداب ومبادئ النادي العريق.. أن تطلب مرة أخرى، أو تركب دماغك.

أخبار الأهلي : عبد الله السعيد، ركب دماغه، ونظر إلى الأمام، لم يبع أحدا، لكنه اشترى نفسه، وإذا أصر البعض أن يقول أنه باع أحدا، فهو باع هذه الإدارة التي يكسوها الغبار والغباء معا، وليس “الكيان” كما يحب أن يصفه الجمهور.

أخبار الأهلي : إدارة الأهلي سبب رحيل السعيد

ستقول لي، إن النادي كان في حاجة إلى عبد الله السعيد وخدماته، لذلك رفض أن يعيره، بناء على طلب حسام البدري، والرد جاهز، فالبدري رفض رحيل مؤمن زكريا، ومع ذلك لم تبق الإدارة على اللاعب.

أخبار الأهلي: والذي يحاكم “السعيد”.. ويسبه ويلعنه، عليه أن يضع نفسه مكانه، وقبل أن يضع نفسه مكانه، هل فكر قليلا في أن الأمر كله لا يستحق هذا العداء لشاب مهنته هي لعب الكرة، ومهمته الأولى أن يكسب ويرزق من هذا السوق دون أن يتسبب في أذى أحد أو يأكل حق أحد.

أخبار الأهلي : : كم مرة أسعدك عبد الله السعيد بهدف لناديك أو لمنتخب بلادك؟ كم مرة تسبب في لحظات إسعادك بتمريرة أو لمسة تسبب في هدف هللت له وأقفزك من كرسيك؟ هل ترى أنه يستحق هذه اللوثة والعداء المستفحل ضده الآن؟
والخائن الحقيقي في النادي الأهلي، هم المسئولون، هم الذين يديرون كل شيء على هواهم ولمصلحتهم، هم الذين يجنون الأموال ولا يسيرون خطوة نحو صفقة مهمة للنادي

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق