سان جيرمان يتلقي ضربتان موجعتان..تساقط نجمية نيمار ومبابي قبل مواجهة ليفربول | ستاد الأهلي
أخبار عالمية

سان جيرمان يتلقي ضربتان موجعتان..تساقط نجمية نيمار ومبابي قبل مواجهة ليفربول

سان جيرمان الفرنسي ، تلقي اليوم ضربتان موجعتان ، حيث شهد إصابة نجمية نيمار دا سلفيا ،

ثم إصابة كيليان مبابي بعد مرور لحظات علي التوالي ، وفي مباراتان مختلفتان .

سان جيرمان يشهد تساقط نجومة قبل مواجهة ليفربول

البرازيلي نيمار والفرنسي كيليان مبابي نجما فريق باريس سان جيرمان ،

إصيبا خلال مواجهتي منتخبي بلديهما الوديتين أمام الكاميرون وأوروجواي على الترتيب ،

وهو ما تسبب في قلق كبير لجماهير فريق العاصمة الفرنسي قبل مواجهة هامة للغاية في دوري أبطال أوروبا.

حيث سيلتقي الفريق الفرنسي في الثامن والعشرين من شهر نوفمبر الجاري مع ليفربول الإنجليزي،

ضمن منافسات الجولة الخامسة بالمجموعة الثالثة في دوري أبطال أوروبا،

وهي إحدى المواجهات الحاسمة في ظل المواجهة المحتدمة بالمجموعة.

جدير بالذكر أن المجموعة الثالثة في دوري أبطال أوروبا تعد واحدة من أشرس المجموعات على صعيد التنافس لنيل بطاقتي التأهل لدور الستة عشر،

حيث يتصدرها ليفربول برصيد 6 نقاط، متساويًا مع نابولي الإيطالي بنفس الرصيد،

ويحتل الفريق الباريسي  المركز الثالث برصيد 5 نقاط، بينما يحتل ريد ستار الصربي المركز الرابع برصيد 4 نقاط.

الإصابة تهدد مشاركة نيمار فى مواجهة باريس سان جيرمان و ليفربول

وكان الدولي البرازيلي نيمار دا سيلفا مهاجم باريس سان جيرمان ومنتخب البرازيل قد تعرض لإصابة قوية خلال المباراة الودية مساء اليوم أمام الكاميرون.

وخرج نيمار في أول 10 دقائق من ملعب المباراة، متأثرًا بإصابة عضلية تعرض لها ليقرر بعدها الجهاز الفني سحبه من الملعب لعدم تفاقم حجم الإصابة.

ودفع مدرب البرازيل تيتي بزميله ريتشاردسون في الخط الهجومي بديلًا المصاب نيمار، والذي سوف يخضع للفحوصات الطبية خلال الساعات القادمة.

وقد انتهت المباراة بفوز البرازيل علي الكاميرون وديا بهدف دون رد ،

حيث أحرز ريتشارليسون هدف المباراة الوحيد فى الدقيقة 45 عن طريق ضربة رأس.

وتحوم الشكوك حول مشاركة النجم البرازيلى نيمار فى مباراة باريس سان جيرمان الفرنسي

المرتقبة أمام ليفربول الإنجليزي المحترف ضمن صفوفه اللاعب المصري محمد صلاح.

سان جيرمان يتلقي الضربة الثانية في غضون لحظات

وبعد لحظات من إصابة نيمار ، تعرض كيليان مبابي النجم الفرنسى، مهاجم باريس سان جيرمان ومنتخب الديوك،

لإصابة قوية فى الكتف، خرج على أثرها متأثرًا من مباراة منتخب بلاده الودية ضد أوروجواي،

والتى تجمعهما حاليًا على ملعب “دو فرانس”، حيث انتهى الشوط الأول بين الفريقين بالتعادل السلبي بدون أهداف.

وبعد مضي 31 دقيقة من عمر المباراة تعرض مبابي لإصابة قوية فى الكتف خرج بعدها من الملعب للعلاج،

ثم عاد للمباراة مرة أخرة قبل أن يسقط أرضًا وبدا من الصعب استكماله اللقاء،

ليودع المباراة متأثرًا بإصابته.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق