نيمار يخطف الفوز للبرازيل من الأوروجواي..ولقطةتكشف استمرار صراعه مع كافاني | ستاد الأهلي
أخبار عالمية

نيمار يخطف الفوز للبرازيل من الأوروجواي..ولقطةتكشف استمرار صراعه مع كافاني

نيمار دا سيلفا ، قاد منتخب بلاده البرازيل لتحقيق الفوز على حسابه نظيره الأوروجوياني ،

في مباراة دولية ودية تأتي ضمن استعدادات الفريقين لمنافسات كوبا أميركا 2019 صيف العام المقبل،

بهدف نظيف في المباراة التي أقيمت على ملعب “الإمارات” بالعاصمة البريطانية لندن.

 

نيمار يقود البرازيل للفوز على أوروجواي في مباراة ودية

دا سيلفا نجم المنتخب البرازيلى قاد فريقة لتحقيق فوز صعب على أوروجواى بهدف دون رد، فى اللقاء الودى الذى أقيم على ملعب “الإمارات” بالعاصمة الإنجليزية لندن.

نيمار أحرز هدف اللقاء الوحيد فى الدقيقة 76 من ركلة جزاء أثارت الشكوك حول صحتها،

واعترض لاعبو أوروجواى على احتساب الركلة، ولكن دون جدوى، وقد تلقى نجم برشلونة لويس سواريز انذارا بسبب اعتراضه.

ووصل دا سيلفا إلى الهدف رقم 60 فى مسيرته الدولية خلال 95 مباراة، ويفصله 3 أهداف

فقط ليكون وصيف هدافى البرازيلي ليتخطى الظاهرة رونالدو صاحب الـ62 هدف.

ولم يظهر نجوم المنتخبين وخاصة نيمار ولويس سواريو بمستواهم المعروف، حيث ندرت الهجمات على مرمى المنتخبين.

وقد غاب عن صفوف المنتخبين مجموعة من اللاعبين المؤثرين،

خاصة المنتخب البرازيلي الذي افتقد الظهير الأيسر مارسيلو ولاعب الوسط المتأخر

كاسيميرو ولاعب الوسط المهاجم فيليبي كوتينيو.

وفي الناحية المقابلة، شارك المنتخب الأوروجوياني بقوته الهجومية الضاربة،

المكونة من الثنائي لويس سواريز وادينسون كافاني، بيد أنه افتقد ثنائي العمق الدفاعي،

دييجو جودين وخوسيه ماريا خيمينيز، للإصابة.

لقطة تكشف استمرار الصراعات بين نيمار و كافاني

هناك صراع خفي لايزال مستمرا بين نيمار دا سيلفا المهاجم البرازيلي، وزميله الأوروجوياني في باريس سان جيرمان، إيدينسون كافاني.

وقد أبرزت صحيفة “آس” الإسبانية هذا الصراع ، حيث علقت على لقطة ظهرت في الإعادة التليفزيونية،

بين إيدينسون كافاني ونيمار، مؤكده “الصراعات لاتزال قائمة بين الثنائي”.

وظلت علاقة كافاني مع نيمار محل جدلاً كبيراً الموسم الماضي، بسبب المناقشات

الحادة التي دارت بينهما على تنفيذ ركلة جزاء في أحد مباريات الدوري الفرنسي،

هذا في أول موسم للمهاجم البرازيلي.

ومن الواضح أن الأجواء لم تهدأ حسب ما اكدت الصحيفة الإسبانية، فبرغم أن العلاقة تظهر في الملعب طبيعية،

إلا أن كلاهما يحمل شيئاً للأخر، وهذا ما ظهر في المباراة بين المنتخبين أمس.

كافاني تدخل على نيمار في كرة مشتركة، ومن ثم اعترض على حكم المباراة بسبب حصوله على الإنذار،

ثم ذهب إلى زميله للإطمئنان عليه وإعطاء الكرة له، ليرفض الأخير الإلتفات إلى إيدنسون،

وهو ما ظهر في الإعادة التلفزيونية، مما جعل المهاجم الأوروجوياني ينظر لنجم البرازيل نظرة تحمل الكثير، حسب ما اكدت الصحيفة الإسبانية.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق