الأخبار

الأهلي اليوم : ثلاثي الفشل “الخطيب – لجنة الكرة – البدري” سر أنهيار الأهلي

الأهلي اليوم : تتحمل لجنة الكرة بالأهلي ، الجزء الأكبر من السقوط الأفريقي في رادس ، أول خطأ تتحمله لجنة الكرة هو وجود الثنائي الكابتن عبدالعزيز عبدالشافي والكابتن علاء عبدالصادق” في تشكيلها من البداية لانهما لا يصلحان لأي منصب داخل النادي ،وخاصة علاء عبدالصادق الذي لم ينجح في أي مهمة له في النادي في عهد صالح سليم ومحمود طاهر وأخيرا الخطيب  ،ثانيا ترك الكابتن حسام البدري “يعبث” بمستقبل الفريق بحجة “عدم التدخل في عمل المدير الفني”..

الأهلي اليوم : لجنة الكرة سبب سقوط الأهلي

الأهلي اليوم : الأمور كانت واضحة، منذ تولي مجلس الكابتن محمود الخطيب إدارة النادي، أيام البدري كانت “معدودة”، ليس طبيعيا، أن يعمل البدري تحت ادارة مجلس رئيسه وصفه يوما ما بـ”غير المسؤول”، وأيضا لم يكن ليُضحي بفارق الـ”200″ الف جنيه شهريا ، في الموسم الثاني للأهلي تحت قيادة البدري، وضح للجميع “نواقص” الفريق، وما يحتاجه، خاصة بعد خسارة اللقب الإفريقي أمام الوداد المغربي، “أي مشجع عادي، كان يعلم ما يحتاجه الأهلي من صفقات وتدعيمات في بعض المراكز”، لكن انتقالات يناير “كأن لم تكن”، رغم أن وقتها كان من المفترض أن هناك “دعم مالي ضخم بعيدا عن خزينة النادي”، لكن رغم هذا لم يتم تدعيم الفريق..

الأهلي اليوم : رحل حسام البدري عن الفريق، واستمر “تخبط” لجنة الكرة في البحث عن مدير فني أجنبي، ووسط كل هذا، استمر التخبط ولم تقم لجنة الكرة بالتعاقد مع لاعبين مميزين لسد النواقص “كان هناك فرصة لإبرام 4 صفقات وقيدهم افريقيا، لانقاذ قائمة الفريق التي عبث بها البدري”، فأي مدير فني لم يكن بمقدوره تحديد اولويات واحتياجات الفريق، وكانت تلك مهمة “لجنة الكرة”، لكن الملف تم ادارته بطريقة “غير محترفة”، وبالتالي ضاعت فترة الانتقالات الصيفية..

الأهلي اليوم : فرصة أخيرة للجنة الكرة

الأهلي اليوم : أمام لجنة الكرة، ما يقرب من شهرين، لتدارك “كارثة” قد تحل على الفريق هذا الموسم، في شهر يناير، يمكن إضافة “5 أسماء”، والأهلي ومقبل على دوري أبطال جديد ومستمر بالبطولة العربية وكأس مصر والدوري، بجانب السوبر المصري، غير ارتباطات المنتخب، موسم “مضغوط” لأبعد الحدود..

 

الوسوم

‫4 تعليقات

  1. الخطيب كان لاعب كره مبدع،ولكنه لا يصبوا ان يكون رءيسا للنادي الاهلي ،الخطيب لم يكن له دور ولَم ينجز ملف واحد اسند اليه ايّام المرحوم والعظيم صالح سليم وقد حذّر هشام سليم الجميع من ان محمود الخطيب لم ينجز اي ملف أسنده اليه المايسترو ولكن لم يسمعه احد وانا منهم، لقد ظهر الان ان محمود الخطيب سوف يدمر فريق الكره هو ورفاقه ، انهم يهتموا بتوفير الترابيزات والكراسي والكافيتريات للأعضاء الذين يحملون حق التصويت وأهمل مشجعي ومحبي الاهلي ،الذين هم العمود الفقري للنادي ،دخل النادي الاهلي من حقوق الرعاية والذي فاق المليار وربع جنيه أضف اليه ما تبقي من بيع اللاعبين من ايّام محمود طاهر ، أين تذهب هذه الأموال، ؟؟؟ انا لست بمحترف كره ولكني كنت اعلم اننا امام كارثه وأول مره اصدق فيها مرتضي عندما قال الترجي سوف يمرمط الاهلي ، وهذا لن يكون اخر الاحزان علي يد الخطيب وَعَبَد الشافي وَعَبَد الصادق ،القادم اسوء، وأي اهلاوي كان لازم يعرف ان ده المصير بعد مباراة الاتحاد السكندري وألوصل الإماراتي، والآن فالينتفض جمهور الاهلي العظيم وليس أعضاءه لأنهم لا يملكوا النادي الاهلي مقابل القروش المحدودة التي ياخذوا مقابلها الكثير والكثير من خدمات .
    الكثير من لاعبي الاهلي لا يستحقوا ان يرتدوا فانلة النادي الاهلي، الخطيب مشغول بمشاكله مع تركي ومع العامري، ليس هناك تدعيمات للفريق منذ ان جاي الخطيب بل انه فقد عبدالله السعيد لعدم قدرته علي احتواءه وكذلل اجاب ومعلول امصابين ومؤمن اللي بيضحك عليهم ،ورسالته اخيره للخطيب ورفاقه في سوق شراء اللاعبين اتعلموا من مرتضي وتركي ، او اتركوا النادي يرحمكم ويرحمنا الله.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق