الأخبار

أخبار الأهلي : الإدارة تحدد شروط للرضا عن اللاعبين.. وقرارات صارمة بعد خسارة اللقب الأفريقي

أخبار الأهلي : وجهت ادارة النادي الأهلي للاعبي الفريق رسالة بعد الخسارة أمام الترجي التونسي وخسارة لقب دوري أبطال أفريقيا ، وكان مفاد هذه الرسالة التي أبلغت بها إدارة الأهلي محمد يوسف المدرب العام والقائم بأعمال مدير الكرة، ليخبر بها اللاعبين.

الأهلي خسر نهائي دوري أبطال إفريقيا للمرة الثانية على التوالي، بثلاثية نظيفة من الترجي التونسي جعلت الفوز 3-1 في مباراة الذهاب دون قيمة.

أخبار الأهلي : الأهلي يشترط الفوز بالدوري والكأس والبطولة العربية للرضا عن اللاعبين

وكشفت تقارير صحفية أن الفوز بالدوري والكأس والبطولة العربية فقط، يعني تغير حالة عدم الرضا البالغة من إدارة الأهلي تجاه لاعبي الفريق.

في الوقت نفسه، هناك حالة من القناعة داخل مجلس إدارة الأهلي بما قام به باتريس كارتيرون المدير الفني الفرنسي للفريق، ولكن أوضحت عدد من المصادر داخل النادي أن الإدارة تتجه لإجراء “مراجعة شاملة” على أداء قطاع الكرة وعناصره “فردا فردا”، كما شرح أحد هذه المصادر، واستيضاح مدى استفادة النادي من كل عنصر في ذلك القطاع الذي اعترف أحد المصادر بأن فيه “خللا واضحا”.

وفي نفس الإطار، هناك اقتناع بين صانعي القرار في الأهلي أن الأهلي خسر “مباراة كرة قدم لعبت بين 22 لاعبا”، وسبب تلك الخسارة هو “ما حدث داخل الملعب” وليس أي شيء آخر.

وتوج الترجي التونسي بطلا لدوري أبطال إفريقيا للمرة الثالثة في تاريخه بعد الفوز على الأهلي بأربعة أهداف مقابل ثلاثة في نتيجة المباراتين ذهابا وإيابا.

الأهلي الذي فاز ذهابا 3-1 ولم يُقدم ما يجعله يصمد أمام طوفان التونسي على مرمى محمد الشناوي. طوفان الترجي هز شباك الأهلي ثلاث مرات عن طريق سعد بقير (هدفين) وأنيس البدري هدف في الدقائق 45 و54 و84.

أخبار الأهلي : أحمد بلال : العامل النفسي سبب خسارة الأهلي اللقب

ومن جانبه يرى أ حمد بلال مهاجم الأهلي السابق أن العامل النفسي هو السبب الأول في خسارة الأحمر لنهائي دوري أبطال إفريقيا.

لماذا خسر الأهلي؟ بحسب بلال فإن “الضغط والشحن والتوتر الذي سبق المباراة، بجانب الإصابات وحالات الإيقاف التي ضربت الفريق قبل المباراة وأثناء البطولة”.

وشدد “فقدان لاعبين مثل أحمد فتحي وعلي معلول، بجانب عودة عمرو السولية المتأخرة وغياب جونيور أجاي، وإيقاف أزارو، كلها عوامل هامة”.

وأردف “سوء التوفيق بالنسبة لباتريس كارتيرون، وسوء إدارته لمباراة إياب النهائي، والنقص الهجومي على دكة البدلاء سبب هام أيضا”.

وشدد “في البطولة المقبلة لابد من الحفاظ على قوام الفريق مع بعض التدعيم خاصة في 4 مراكز”.

وأتم “الأهلي في حاجة لمهاجم وصانع ألعاب، بجانب لاعب في وسط الملعب وثنائي في قلب الدفاع”.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق