الأخبار

الأهلي نيوز : الأهلي يكون جيل ذهبي لإعادة أمجاد تريكة و وبركات .. تعرف علي الطريقة

الأهلي نيوز : من محمود الجزار، إلى فلافيو كوم حمادة، وليثي الاتصالات، مرورًا بكارلوس بتروجيت،

وغيرهم من اللاعبين المغمورين، انتهج مجلس إدارة الأهلي فلسفة جديدة في تعاقدته،

أثارت كثيرًا من علامات الاستفهام حول الطريقة التي يفكر بها المجلس ولجنة الكرة،

وتعاطيها مع الظروف التي يحياها الفريق، فاجئتني ردود كثير من مؤيدي تلك الرؤية بإجابة موحدة ومتكررة

:« تريكة جاء من الترسانة؟»،  مؤكد أن الأماكن التي جاء منها لاعبي الأهلي الجدد،

لا تقلل منهم أبدًا، وربما يكونوا أو بعضهم بين أفضل العناصر بمصر مستقبلًا.

الأهلي نيوز : الأهلي يكون جيل ذهبي فكيف يحدث ذلك

الأهلي نيوز : لكن هل هذا هو الظرف المناسب لضمهم.. وهل يسدون النقوص الذي يعانيه الأهلي؟،

عندما جاء تريكة إلى الأهلي، انضم معه في تلك الفترة الزمنية، محمد بركات، وعماد النحاس،

وإسلام الشاطر، ثم لحق بهم فلافيو، وسيد معوض، وغيرهم من عناصر الجيل الذهبي،

فبنى الأهلي جيلًا جديدًا ورث سابقه، وأصبح سيد وزعيم إفريقيا سنوات طوال.

الأهلي نيوز : الآن الأهلي يعيش مرحلة مماثلة لما قبل زمن تريكة ورفاقه بقليل، جيل ينتهى،

ونجوم يغادرون الملعب، وثغرات تتولد يوم تلو الآخر، والعلاج ليس علي ما يرام ، في السنوات الأخيرة،

اعتمد الأهلي علي حسام عاشور، وحسام غالي، ووليد سليمان، وعبدالله السعيد، ومؤمن زكريا، وأحمد فتحي، وهاهم يتساقطون واحد تلو آخر غادر السعيد، وأفلس زكريا،

واعتزل غالي، وبات سليمان وعاشور وفتحي علي بعد خطوات ، تعويض تلك العناصر المهمة،

عبء ثقيل علي مجلس الأهلي، وتحدٍ حقيقي للخطيب ورفاقه، والرهان علي صفقات الدرجة الثانية حتمًا لن يفلح.

الأهلي نيوز : لنتفق معًا أن الأهلي قادر علي حصد البطولات حتى في أسوء حالاته،

لكن البحث عن المثالية والجمع بين روعة الأداء وجماليته من جهة، مع التتويج بالألقاب من جهة آخري،

أمور تحتم علي المجلس إعادة النظر في أهدافهم التعاقدية، يحتاج اللاعبين الشبان الوافدين من الدرجة الثانية،

وحتي أكرم توفيق، وناصر ماهر، لمشاركة عديدة، للتعلم، والتطور، والأهلي بما يحاصره من ضغوط، ليس مكانًا لتحمل تبعات وعواقب ذلك.

الأهلي نيوز : كيف يعيد الأهلي أمجاد جيل أبوتريكة

الأهلي نيوز : اذ أراد مجلس الأحمر أن يعود أهلي تريكة وبركات وفلافيو ومتعب، عليه سرعة إعادة النظر في طريقة اختيار عناصره الجديدة ،

الأهلي في حاجة لجوكر جديد يحمل الفريق مثلما كان أحمد فتحي حلًا في الدفاع والوسط، بالجهة اليمني واليسري،

ولن يجد أمثل من اختيار باهر المحمدي في هذا التوقيت، فهو لاعب قادر علي أن يكون خيار أول في أي مكان توظفه فيه،

قلب دفاع، جهة يمني، ليبرو وسط، أو حتي ظهير أيسر في بعض الأوقات علي طريقة فتحي أيضًا.

الأهلي نيوز : يحتاج الأهلي أن يعالج الجهة اليسري في وقت عاجل، فرحيل علي معلول حتمي ووشيك،

وقدرات أيمن أشرف الهجومية لا تلائم الأهلي، بينما يلمع هناك في الإسماعيلية محمد صاق الذي سيكون مستقبل الجهة اليسري في مصر ،

قبل أن تقول بأن صادق جناج وليس ظهير، عد إلي مباريات الموسم الماضي وشاهد كيف كان رائعًا في مركز الظهير،

وكيف كان ابداعه وتألقه في المواقف الهجومية دافعًا لتغيير مركزه ومنحه حرية هجومية أكبر، فهو خيار يُجيد القيام بالأدوار المزدوجة هجوميًا ودفاعيًا ولا غنى عنه.

الأهلي نيوز : صفقات سوبر يحتاجها الأهلي

الأهلي نيوز : أسماء كثيرة يحتاج الأهلي إليها مثل وليس صادق والمحمدي فحسب،

فحسين الشحات خيار مهم للغاية في ظل تراجع أطراف الأهلي مع غروب شمس زكريا واقتراب سليمان من المحطة الأخيرة،

وعدم إثبات الشيخ والمحمدي أحقيتهما بهذه المراكز طاهر محمد طاهر،

مع صلاح محسن سيكونا القوة الهجومية الضاربة لمصر مستقبلًا، والرهان علي محسن وحده بعد رحيل أزارو الذي لن يستمر طويلًا، لن يُجدي.

 

الأهلي نيوز : ليس فرضًا علي الأهلي التعاقد مع هذه الأسماء بعينه، هي مجرد أسماء وهناك مثيلاتها في المراكز ذاتها،

وفي مراكز آخري تحتاج التدعيم مثل قلب الدفاع الذي ترنح، وعمق الملعب الذي يعاني شرخًا كبيرًا،

لكن الأهم والأجدر أن تُعيد إدارة الأهلي نظرتها في التعامل مع قضية جيل يغادر الملعب ويسلم الراية لجيل جديد،

ما ينبغى أبدًا أن تكون مكوناته لا زالت في حاجة لوقت طويل كي تصبح مؤهلة لتلك المهمة عودة الزمن الجميل،

والثقة الكبيرة في الفريق، والفوز بنتائج مريحة، وانتظار مباريات الأهلي وكأنها عرض مسرحي كما حدث في عهد جوزيه،

مرهون حتمًا بالطريقة التي يُخطط بها بيبو ورفاقه للمستقبل.. فهل يٌعيد النظر، ويشعر بالخطر الذي يُحيط بالفريق؟

 

 

 

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق