الأخبار

منتخب مصر يتأهل رسميا الى أمم أفريقيا 2019 برفقة تونس..ووداع النيجر وايسواتيني

منتخب مصر تأهل بشكل رسمي، إلى نهائيات كأس الأمم الافريقية المقرر إقامتها، العام المقبل 2019 خلال شهر يونيو بالكاميرون.

وجاء تأهل منتخب مصر عقب فوز منتخب تونس على النيجر بهدفين لهدف، خلال المباراة،

التي أقيمت بينهما منذ قليل، في نفس المجموعة، ورفع رصيده إلى 12 نقطة في الصدارة،

ويأتي منتخبنا الوطني في المركز الثاني، برصيد 9 نقاط، ليتأهل الثنائي رسميًا إلى البطولة الأفريقية،

وذلك بعد توقف رصيد النيجر وإي سواتيني عند نقطة وحيدة لكل منهما.

منتخب مصر يفوز على ايسواتيني بهدفي حجازي ومروان

وكان المنتخب الوطني، حق الفوز اليوم على أي سواتيني، بهدفين دون رد،

أحرزهما أحمد حجازي ومروان محسن، ويتبقى له مباراتين في التصفيات أمام تونس والنيجر، لتحسين المراكز.

ويتأهل فريقين من كل مجموعة بالتصفيات إلى البطولة الأفريقية التي ستقام في الكاميرون -حتى الآن- خلال الصيف القادم.

ملخص مباراة تونس والنيجر

سيطر المنتخب النيجري على اللقاء في البداية، حيث حاول تشكيل خطورة على مرمى بن مصطفى ولكن كل المحاولات انتهت عند أقدام مدافعي تونس.

المنتخب التونسي حصل على الاستحواذ بعد 15 دقيقة من بداية المباراة، لتأتي الخطورة

الأولى عن طريق فراس الشواط الذي لعب كرة برأسه في الدقيقة 22 لكنها مرت أعلى العارضة.

وسدد نعيم السليتي كرة قوية من خارج منطقة جزاء النيجر في الدقيقة 26،

لكنها ذهبت بعيدًا عن مرمى النيجر لتضيع فرصة تسجيل أولى الأهداف التونسية.

ونجح الشواط في تسجيل الهدف الأول لتونس في الدقيقة 28 بعدما استغل غياب الدفاع النيجري،

ليحصل على الكرة داخل منطقة الجزاء قبل أن يصوبها في الشباك الخالية من الحارس.

الدقيقة 32 شهدت تسجيل الشواط لثاني أهدافه في اللقاء بعدما انطلق نعيم السليتي خلف دفاع النيجر،

قبل أن يمرر كرة أرضية أمام الحارس إلى تونس في الدقيقة 36 بتسجيل الهدف الأول،

بعدما استغل أليو يوسف غياب دفاع النسور،

ليتسلم كرة عرضية داخل مسجل الهدف الذي لم يجد أي صعوبة في أيداعها بالمرمى.

وقلص منتخب النيجر من تقدم منطقة الجزاء، قبل أن يصوبها في شباك بن مصطفى.

الشوط الثاني من اللقاء جاء هادئًا تمامًا في بدايته، في ظل محاولات تونس لتهدئة اللعب

للحفاظ على التقدم الذي حققه الفريق.

واضطر المنتخب النيجري لاستكمال المباراة بعشرة لاعبين فقط بداية من الدقيقة 71،

في ظل إصابة لاعبه سيني، بعد إجراء التبديلات الثلاث للفريق.

السليتي أهدر فرصة تسجيل الهدف الثالث في الدقيقة 85 بعدما تلقى كرة عرضية أرضية ليصوب الكرة لكن حارس النيجر تصدى لها ببراعة،

قبل أن ترتطم في العارضة وتبعد عن منطقة الخطورة.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق