يوفنتوس يخطف الفوز من بارما.. وكريستيانو رونالدو صائم عن التهديف | ستاد الأهلي
أخبار عالمية

يوفنتوس يخطف الفوز من بارما.. وكريستيانو رونالدو صائم عن التهديف

يوفنتوس خطف فوزا صعبا من مضيفه فريق بارما بنتيجة 2 – 1 ، فى المباراة التى جمعت الفريقين مساء اليوم السبت ، على ملعب “اينيو تاردينى” ، ضمن منافسات الجولة الثالثة من الدوري الإيطالي.

يوفنتوس × بارما .. ملخص المباراة و اهدافها

جاء تشكيل اليوفي علي النحو التالي : تشيزني ، كوادرادو ، بونوتشي ، كيليني ، ساندرو ، خضيرة ، بيانيتش ،  ماتويدي ،  بيرنارديسكي ، ماندزوكيتش ، رونالدو

بينما دفع بارما بكل من: سيبي ، إيكوبوني ، ألفيس ، جاليولو ، جوبي ، ريجوني ، ستولاتش ، باريلا  ، جيرفينيو  ،  إنجليسي ، دي جوديو

استهل المهاجم الكرواتى ماريو ماندزوكيتش التهديف مبكرا لفريق يوفنتوس بعد مرور دقيقتين من بداية المباراة بعدما نجح في استقبال عرضية زميله كوادرادو أمام الكرواتى ليضعها فى المرمى.

وما لبث أن نجح الإيفوارى جيرفينيو فى تسجيل هدف التعادل لفريق بارما فى الدقيقة 33 من عمر المباراة.

وجاء الفرنسى بليز ماتويدى ليحرز هدف الفوز لفريق اليوفى فى الدقيقة 58 من تسديدة قوية، فشل حارس بارما فى التصدى لها.

كريستيانو رونالدو يستمر في الغياب عن التسجيل

بذلك تنتهي المباراة بفوز ثالث ليوفنتوس على الصدارة، بعد الانتصار على كييفو 3-2 وعلى لاتسيو 2-0، ويستمر صفقته الجديدة كريستيانو رونالدو في الغياب عن الشباك للمباراة الثالثة على التوالي،

حيث شهدت المباراة فشل النجم البرتغالى كريستيانو من جديد فى تسجيل أول اهدافه الرسمية مع يوفنتوس بعد مرور 3 جولات على انطلاق الكالتشيو،

ليحقق نفس الرقم السلبى الذى حققه مع فريقه السابق ريال مدريد فى موسمى 2010 – 2011 و 2017 – 2018.بينما قبع بارما في المركز الرابع عشر مؤقتاً بنقطة واحدة.

وبهذه النتيجة تصدر يوفنتوس الدوري الإيطالي برصيد 9 نقاط، بينما توقف رصيد بارما عند نقطة واحدة فى المركز الرابع عشر.

رونالدو يطالب يوفنتوس بـ6 حراس شخصيين

كانت قد كشفت صحيفة “كوريرى ديللو سبورت” الإيطالية أن كريستيانو رونالدو ، نجم نادى يوفنتوس الإيطالى ومنتخب البرتغال، طالب إدارة “البيانكونيرى” بزيادة أفراد طاقم الحراسة.

وذكرت الصحيفة أن كريستيانو رونالدو طلب من إدارة يوفنتوس إضافة 3 أفراد لطاقم الحراسة، يتولى أحدهم حراسة المنزل، والآخر مع والدته وابنه جونيور.

الوسوم
إغلاق