عمرو بركات يرحل رسميا عن النادي الأهلي .. ويقترب بشدة من الأنتقال لهذا النادي
الأخبار

عمرو بركات يرحل رسميا عن النادي الأهلي .. ويقترب بشدة من الأنتقال لهذا النادي

عمرو بركات لاعب وسط النادي الأهلي ، والقادم من فترة إعارة في صفوف نادي الشباب السعودي ، استقر بشكل نهائي عل قرار الرحيل عن صفوف الفريق خلال فترة الإنتقالات الصيفية الجارية حاليا ، بسبب عدم وجود مكان له في القائمة المحلية والأفريقية للأهلي الموسم القادم ، بعد قرار الأتحاد المصري لكرة القدم بقيادة هاني أبوريدة ، بتقليل القوائم المحلية للأندية في الدوري المصري ل25 لاعب ، بدلا من 30 لاعب.

عمرو بركات يستقر علي الرحيل من النادي الأهلي

 

وقام عمرو  بركات بفسخ تعاقده مع نادي الشباب السعودي ، بعد قرار الجهاز الفني للفريق ، بعد ضم اللاعب لقائمة الموسم الجديدة ، بسبب عدم الأقتناع بمستواه الفني والبدني ، فضلا عن الرغبة في ضم صفقات أجنية جديدة لصفوف الفريق ، ومان عمر بركات قد أنض لصفوف الشباب السعودي ، خلال فترة الإنتقالات الشتوية الماضية ، علي سبيل الإعارة لمدة موسم ونصف برعاية تركي أل شيخ الرئيس الشرفي السابق للنادي الأهلي

عمرو بركات

عمرو بركات لاعب الأهلي أقترب من الانتقال إلى نادي مصر المقاصة للعب في صفوفه الموسم القادم علي سبيل الإعارة ، علي أن يعود لصفوف النادي الأهلي الموسم بعد القادم ،  وشهدت الساعات الماضية مفاوضات مكثفة بين اللاعب ومسئولي النادي الفيومي لاتمام الصفقة يعد تعثر مفاوضات اللاعب والأهلي مع نادي أهلي طرابلس الليبي.

عمرو بركات يقترب من العودة لمصر المقاصة

 

ويعلن الأهلي خلال الساعات القادمة انتقال لاعبه بشكل رسمي إلي مصر المقاصة حال الاتفاق على كافة بنود الإعارة خاصة وأن اللاعب رفض الرحيل إلي الإسماعيلي والاتحاد السكندري.

ويسعى أيضا نادي سموحة لاتمام صفقة اللاعب ولكن يبقي عرض المقاصة الأقرب للتنفيذ خاصة وأن اللاعب أبدي رغبة في العودة إلي نادي السابق.

وكان عمرو بركات عاد إلى الأهلي بعد فسخ تعاقده مع النادي السعودي الشباب بالتراضي بين الطرفين حيث عاد اللاعب للانتظام في تدريبات تأهيلية مع الفريق تمهيدا لحسم موقفه بشأن الرحيل خاصة بعد أن أعلن الجهاز الفني للفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي بقيادة الفرنسي باتريس كارتيرون عدم الحاجة إلي خدماته الموسم المقبل خاصة في ظل قائمة الخمسة وعشرين لاعبا.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق