كرواتيا بكأس العالم .. تحذير من الفيفا لفيدا لهتافه السياسي و القضاء ينتظر مودريتش لمحاكمته! | ستاد الأهلي
أخبار عالمية

كرواتيا بكأس العالم .. تحذير من الفيفا لفيدا لهتافه السياسي و القضاء ينتظر مودريتش لمحاكمته!

كرواتيا وبعد أن تغلبت على روسيا المضيفة لكأس العالم 2018 يوم السبت ،في ربع نهائي مونديال 2018 بركلات الترجيح ، تلقى مدافع المنتخب الكرواتي دوماغوي فيدا تحذيراً من لجنة الانضباط التابعة للاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)

بسبب المقطع المصوَّر الذي يظهره وهو يهتف “المجد لأوكرانيا” .

 

مدافع منتخب كرواتيا يتلقى تحذيرمن الفيفا

كواتيا

وكان فيديو قد انتشر لفيدا بعد نهاية المباراة برفقة اللاعب السابق أوجنين فوكوييفيتش، وكلاهما تزاملا في فريق دينامو كييف الأوكراني، وهتفا فيه لأوكرانيا.

ورفع صحفي أوكراني هذا المقطع على موقع “فايسبوك” للتواصل الاجتماعي تحت تعليق “المجد لأوكرانيا” الذي يستخدمه القوميون المعادون لروسيا بسبب ضمّها لجزيرة القرم قبل بضعة سنوات.

وصرّحت مصادر من الاتحاد الدولي لوكالة الأنباء الإسبانية (إفي): “يمكننا التأكيد أن لجنة الانضباط التابعة للفيفا أرسلت تحذيراً للاعب دوماغوي فيدا بسبب تصريحاته في مقطع فيديو بعد مباراة كأس العالم فيفا 2018 بين روسيا وكرواتيا”.

وتنصّ المادة الثالثة من ميثاق الانضباط بالفيفا على منع “الإشارات السياسية بأي طريقة”.

وقال فيدا لصحيفة “سبورت إكسبرس” الروسية، “إنه أراد أن يكون الفيديو رسالة شخصية”.

ونقلت عنه قوله “لا سياسة في كرة القدم، إنها مزحة لأصدقائي من دينامو كييف. أنا أحب الروس وأنا أحب الأوكرانيين”.

وعين فوكوجيتش في العام الماضي ككشاف لفريق دينامو بعد مشواره الطويل في اللعب الذي تضمن مشاركة منتخب كرواتيا في كأس العالم 2014.

وكان الفيفا قد فرض غرامة على ثلاثة لاعبين سويسريين لقيامهم بحركات تشير إلى العلم الألباني خلال الفوز “2-1

كابتن منتخب كرواتيا فى رحلة معقدة بكأس العالم  

كرواتيا

أما لوكا مودريتش، كابتن المنتخب الكرواتي ، الذى نال بصفةٍ خاصة عناقاً قوياً طويلاً، من غرابار كيتاروفيتش رئيسة كرواتيا عقب مباراة الفوز على روسيا ،إضافةً إلى ما بدا أنَّه بضع كلماتٍ تشجيعية ، وهذا بالتأكيد لم يمر دون ملاحظة.

إذ أدين اللاعب مودريتش مؤخراً بحنث اليمين، وذكرت هيئة الادعاء أنَّه أدلى بشهادة زور خلال محاكمة زدرافكو ماميتش بتهمة الفساد، التي انتهت بإدانة الرجل الذي ظل على مدى عقدٍ من الزمن الشخصية الأقوى في كرة القدم الكرواتية.

ويبدو أن الحُكم أيد الرأي أن مودريتش كذب ليحمي الرجل الذي جنى أرباحاً شخصية طائلة، وغير مشروعة على حد قول الادعاء، من صفقة انتقال مودريتش من فريق دينامو زغرب إلى فريق توتنهام هوتسبير عام 2008.

ومن المقرر أن تبدأ محاكمة مودريتش على هذه التهمة عقب انتهاء كأس العالم. هذا بينما فر ماميتش إلى البوسنة والهرسك، التي لن تكون مُلزَمةً بتسليمه لكرواتيا لأنه نجح بطريقة ما في الحصول على الجنسية البوسنية.

فيما قالت غرابار كيتاروفيتش في تصريحٍ لقناة Nova TV نوفمبر2017: «لم أحاول قط أن أخفي أنَّني قابلت السيد ماميتش خلال عددٍ من المناسبات، قبل أن أعرف أنه خاضع لمثل هذه الإجراءات. ونظَّم لي أيضاً عدة حفلات عشاء».

وتواجه كرواتيا إنجلترا يوم الأربعاء في أول مباراة في الدور قبل النهائي لكأس العالم روسيا 2018 منذ عام 1998.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق