أخبار عالمية

فريق الديوك متعدد المواهب يصطدم بقوة وصمود بلجيكا.. غداً

فريق الديوك الفرنسى و بلجيكا يتواجهان غدا الثلاثاء ، فى تمام الساعة الثامنة مساء ، بالدور نصف النهائى ، و يتميز كل فريق بصفات مختلفة تمامًا ، و هي سمات سلطت عليها الضوء من خلال متايعة مشوار كلا الفريقين خلال النهائيات.

فريق الديوك

فريق الديوك متعدد المواهب و المتصدر قائمة المرشحين للفوز بالمونديال

و حسب موقع “أوبتا” العالمى المتخصص فى الإحصائيات ، جاءت التوقعات بشأن تتويج المنتخبات الأربعة التى تأهلت للمربع الذهبى لمونديال روسيا باللقب

فقد حصل المنتخب الفرنسى على 41% فى توقعات موقع “أوبتا” لإمكانية فوزه بلقب كأس العالم ، يليه نظيره البلجيكى بحصوله على نسبة 21 % ، ثم كرواتيا بنسبة 20 % ، و أخيرا المنتخب الإنجليزى بحصوله على 18% فقط .

و يعرف فريق الديوك و الذى يتميز بأن له ألف وجه ، كيفية تكييف أسلوبه حسب خصومها ، و هذه خاصية نادرة و قيمة .

و قد يكون النهج التكتيكي على شاكلة 4 -3-3 في مباراة و 4-2-3-1 في المباراة التالية ، في حين يُمكن أن يقرّر ديشامب استخدام قامة أوليفييه جيرو أو سرعة كيليان مبابي لزعزعة الدفاعات .

و قد شاهدنا خلال مونديال روسيا 2018 ، أنة لم تعد هناك فرق ضعيفة ، فنرى منخبات العمالقة مثل ألمانيا و أسبانيا و اجهوا صعوبة بالغة في اللعب وفق “أسلوبهم”.

ذلك أن الإستحواذ على الكرة لا يضمن لك الفوز في حين أن التجربة لا تضمن النجاح.

استخدام مُختلف الخيارات المتاحة هو مُفتاح كل شيء.

روح الفريق والعمل الجماعى سلاح منتخب بلجيكا

دخل منتخب بلجيكا البطولة الحالية محققا نجاحاتة بالإعتماد على رباطة الجأش و العمل الجماعى .

و ظهر ذلك بشكل واضح ضد كل من اليابان و البرازيل ، علماً أن نجوم الفريق ، بمن فيهم الثلاثي السحري إيدين هازار و كيفين دي بروين و روميلو لوكاكو ، يظهرون في أفضل حالاتهم عند الحاجة.

روبرتو مارتينيز قد وجد الطريقة الأنسب لإخراج الأفضل من نجومه وتشكيل الفريق كوحدة واحدة.

فنجد فى منتخب بلجيكا الجميع جاهزون للعب وعلى استعداد لتقديم التضحيات المطلوبة على أرض الملعب ، أو قبول دور البديل ودعم زملائهم في الفريق.

الوسوم

اترك تعليقاً

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock