الأخبار

بديل وليد أزارو “جزائري”..والأهلي يكشف حقيقة عرض “المليار” للرعاية

بديل وليد أزارو بات هو الشغل الشاغل داخل أروقة النادي الأهلي فى ظل اقتراب اللاعب من الرحيل عن صفوف القلعة الحمراء بعد تلقيه عرضا من الصين ، وان كان هناك أنباء حول فشل رحيله للصين بسبب اعتراض الأهلي على المقابل المالي للصفقة .

وأبدى علاء ميهوب عضو اللجنة الفنية بفريق الكرة بالنادي الأهلي، اعجابه الشديد بمستوى اللاعب محمد أمين عبيد، مهاجم فريق قسطنطينية الجزائري، تمهيداً لتعاقد النادي الأحمر معه.

محمد أمين الجزائري بديل وليد أزارو فى الأهلي

ودخل محمد أمين عبيد دائرة اهتمامات الأهلي بعدأن قام وكيل اللاعب عرضه على ادارة النادي.
ويبلغ عبيد من العمر 27 عاماً ويلعب بصفوف منتخب الجزائر للمحليين ويقدم مستويات فنية مميزة .

ويسعى الأهلي لتعويض رحيل مهاجمه المغربي وليد أزارو والذي وافقت ادارة النادي الأحمر على بيعه لأحد أندية الدوري الصيني مقابل 10 مليون دولار وان كان النادي الصيني عرض 8 الاف دولار .

ويخاطب مجلس الأهلي نظيره الجزائري خلال الساعات المقبلة لمعرفة الشروط المالية الخاصة بالاستغاء عن اللاعب.

الأهلي يكشف حقيقة عرض المليار جنيه لرعاية النادي

وعلى صعيد أخر ترددت أنباء قوية عن تلقي النادي الأهلي عرضا يفوق قيمته المليار جنيه من أجل رعاية النادي خلال الفترة المقبلة من أحدي شركات الطيران والإلكترونيات العربية بعد اتسحاب شركة صلة من رعاية القلعة الحمراء .

ونفي مسئولو الأهلي هذه الأنباء مؤكدين انه لم يصل للنادي أي عروض رسمية من أى شركات لرعاية النادي خاصة أن النادي سيبدأ فى اتخاذ الخطوات فور وصول فتوى الجهة الإدارية سواء بإرساء الرعاية على تحالف الأهرام والأخبار صاحب العرض الأعلي لرعاية الأهلي فى المزايدة الماضية أو إجراء مزايدة جديدة.

وكان محمد حمودة محامي تركي آل الشيخ الرئيس الشرفي السابق للأهلي قد أكد فى ساعة متأخرة من الأربعاء الماضى سحب شركة صلة لرعايتها للنادي الأحمر رداً على تجاهل مبادرة موكله للصلخ بعد الأزمات التى نشبت بين الجانبين.

وفور سحب صلة رعايتها قالت تقارير إخبارية إن شركات عالمية متخصصة فى الإلكترونيات والطيران تعتزم تقديم عرض يفوق المليار جنيه لرعاية الأهلي فيما تناولت تقارير أخري رغبة شركة بربزنتيشن فى مبادلة رعاية الأهلي بالزمالك.

الوسوم

اترك تعليقاً

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock