الأهلي يتعثر فى ثاني تجاربه الودية استعدادا للموسم الجديد..وحمودي يعود للتهديف | ستاد الأهلي
الأخبار

الأهلي يتعثر فى ثاني تجاربه الودية استعدادا للموسم الجديد..وحمودي يعود للتهديف

الأهلي خاض اليوم السبت مباراة ودية أمام فريق الشمس فى ثاني تجاربه الودية استعدادا للموةسم الجديد ، لتكون هذه المباراة هو الودية الثانية للأحمر تحت قيادة الفرنسي كارتيرون بعد توليه مهمة تدريب الفريق الأحمر مؤخرا .

وتعادل الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي، مع الشمس وديًا بهدف لكل فريق، حيث سجل للأهلي أحمد حمودي في الدقيقة 75، وسجل للشمس سيد يوسف في الدقيقة91.

أقيمت المباراة الودية بين الفريقين مساء اليوم السبت، على ملعب دريم بمدينة 6 أكتوبر، في إطار الاستعداد للموسم الجديد الذي يستهله الفريق بمواجهة تاون شيب بطل بوتسوانا، في الجولة الثالثة من منافسات دور المجموعات بدوري أبطال إفريقيا يوم 17 يوليو المقبل.

الشوط الأول بدأ الأهلي الشوط الأول بضغط مكثف بحثًا عن الهدف الأول وسط محاولات من جانب لاعبي الشمس لإيقاف زحف الأهلي المبكر نحو مرماهم.وينشط محمد هاني من الجبهة اليمنى وسط محاولات مستمرة من جانب وليد سليمان ومحمد شريف ومؤمن زكريا؛ بحثا عن أول أهداف الفريق.

وفي الدقيقة 10 يرسل صبري رحيل الظهير الأيسر للفريق عرضية علي حدود منطقة الجزاء لتجد وليد سليمان الذي يسددها لترتد من جسد مدافع الشمس.

الركنيات شعار الشوط الأول فى ودية الأهلي

وتتوالى الضربات الركنية للأهلي من الجانبين الأيمن والأيسر دون جدوى لتمر أول 15 دقيقة سلبية بين الفريقين.

وحاول لاعبو الأهلي تكثيف الضغط من الجانبين الأيمن والأيسر حيث نشط الثنائي محمد هاني، وصبري رحيل، بحثا عن إرسال العرضيات المتقنة داخل منطقة الجزاء.

ويسقط جونيور أجايي للإصابة في الدقيقة 17 ويتدخل العلاج الطبي ويستكمل اللاعب المباراة بشكل طبيعي بعد فحصه.

وفي الدقيقة 27 يحصل الأهلي على ضربة ركنية يسددها وليد سليمان يرسلها إلى داخل المنطقة لتمر دون خطورة على مرمى الشمس.

وينشط لاعبو الشمس في الدقيقة 28، حيث بدأ الضغط من الجبهة اليسرى وتحديدا عمر حسين، ولكن ثنائي الدفاع الأهلاوي؛ أحمد علاء، ومحمد نجيب، يتصدى له.

وفي الدقيقة 29 يتوغل مؤمن زكريا ويسدد كرة خطيرة من علي حدود منطقة الجزاء لتمر خارج مرمي الشمس.

وفي الدقيقة 41 يتبادل محمد شريف الكرة مع مؤمن زكريا ومنه إلى وليد سليمان داخل منطقة الجزاء، ليسددها الأخير بقوة أعلى المرمى في واحدة من أخطر الكرات في أحداث الشوط الأول.

وينشط مؤمن زكريا ووليد سليمان، في الدقائق الأخيرة من أحداث الشوط الأول دون جدوى لتنهي أحداث الشوط بالتعادل السلبي بين الفريقين.

وكان الأهلي قد بدأ مباراة اليوم بتشكيل مكون من علي لطفي في حراسة المرمى، وأمامه صبري رحيل وأحمد علاء ومحمد نجيب ومحمد هاني، وهشام محمد وعمرو السولية ووليد سليمان ومؤمن زكريا ومحمد شريف وجونيور أجايي.

الشوط الثاني

بدأ الأهلي الشوط الثاني بتشكيل مكون من علي لطفي في حراسة المرمى أمامه صبري رحيل ومحمود الجزار ومحمد عبد المنعم واكرم توفيق وإسلام محارب وكريم نيدفيد وميدو جابر وناصر ماهر وأحمد حمودي وأحمد ياسر ريان.

وكثف الفريق تحركاته من خلال ناصر ماهر وميدو جابر وأحمد حمودي حتي نجح الأخير في إحراز هدف المباراة الوحيد بعد أن تلقى تمريرة ناصر ماهر ليسددها في المرمى.

وشهدت نهاية المباراة خروج ناصر ماهر الذي فضل الجهاز الفني إراحته بعد تعرضه لإصابة خفيفة، وحل أحمد حمدي بديلا له، قبل أن ينجح سيد يوسف في الدقيقة 91 من إدراك هدف التعادل في الدقيقة لينتهي اللقاء بتعادل الفريقين بهدف لكل منهما في ثاني تجارب الأهلي الودية.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق