أخبار عالمية

3 مواجهات نارية في اليوم التاسع بالمونديال .. و تونس ليس أمامها إلا الفوز

تونس ليس أمامها سوى الفوز أمام بلجيكا اليوم ، حيث ينتظر عشاق كرة القدم استكمال مباريات كأس العالم حيث سيقام عدد من المباريات الهامة في اليوم التاسع بالمونديال ، وينتظر الجماهير اليوم السبت ، ثلاث مباريات قوية ، ضمن منافسات الجولة الثانية لنهائيات النسخة الـ 21 من بطولة كأس العالم لكرة القدم 2018 ، التي تستضيفها روسيا حتى الـ 15 من يوليو القادم.

تونس تبحث عن الفوز أمام بلجيكا

تونس

المباراة الأولى ستجمع بين منتخب تونس ونظيره البلجيكي على ملعب “أوتكريتي”، الخاص بنادي سبارتاك ، بموسكو العاصمة الروسية ، في تمام الساعة الثانية ظهرا بتوقيت القاهرة والـ 3 بتوقيت موسكو ومكة المكرمة، وذلك ضمن منافسات المجموعة السابعة.

وتتميز هذه المباراة بطابع خاص سواء عند نسور قرطاج أوعند الجمهور العربي فمنتخب تونس فشل في تحقيق التعادل في المباراة الماضية أمام إنجلترا عندما خسر بهدف مقابل هدفين في اللحظات الأخيرة.

ويدخل نسور قرطاج المباراة ولن يكون أمامهم سوى تحقيق الفوز إذا أراد استكمال مشواره في البطولة العالمية الى جانب تحقيق أول انتصار عربي في المونديال بعد فشل المنتخب المصري والسعودي والمغربي في تحقيق أي انتصار.

وسيكون منتخب تونس متحفزا لإعادة إنجازه التاريخي أمام المنتخب البلجيكي بعدما سبق وأن تفوق عليه عام 1992 بالفوز بهدفين مقابل هدف وديًا.

و على الجانب الآخر ، يدخل المنتخب البلجيكي المباراة وفي حوزتة ثلاث نقاط مكنته من تصدر ترتيب المجموعة السادسة منذ بداية مشواره عندما فاز على منتخب بنما بثلاثة أهداف دون رد.

روميلو لوكوكو مهاجم وقائد المنتخب البلجيكى و النجم كيفين دى بروين سيحملا على عاتقهما تحقيق حلم الجمهور البلجيكى والذى يمنى نفسة بالفوز من أجل الصعود المبكر لدور ثمن النهائى بالمونديال

وسبق وأن حقق المنتخب البلجيكي فوزًا على نظيره التونسي بهدف دون رد في مباراة ودية أقيمت عام 2014.

فرصة الصعود المبكر للمكسيك أمام كوريا الجنوبية

اما المباراة الثانية، ستجمع منتخبي كوريا الجنوبية والمكسيك على ملعب “روستوف أرينا” في مدينة روستوف على نهر الدون، في تمام الساعة الخامسة بتوقيت القاهرة ، والـ 6 بتوقيت موسكو ومكة المكرمة، ضمن منافسات المجموعة السادسة.

بعدما حقق منتخب المكسيك مفاجأة من العيار الثقيل فى الجولة الأولى بالفوز على المنتخب الألمانى بطل العالم في النسخة الماضية بهدف دون رد ، فقد أصبح تحت أنظار الجميع .

و يسعى المنتخب المكسيكي للصعود مبكرًا للمونديال حال فوزه على المنتخب الكوري الجنوبي مع تعثر المنتخب السويدي أمام نظيره الألماني.

و يذكر أن المنتخب المكسيكي لدية سجلاً مميزًا أمام المنتخبات الأسيوية حيث سبق وأن فاز على المنتخب الكوري الجنوبي بثلاثة أهداف مقابل هدف في مونديال فرنسا 1998.

وعلى الجانب الآخر يأمل منتخب كوريا لكسر أرقامة السلبية حيث فشل فى إحراز أى اهداف خلال الـ3 مباريات الآخيرة كما فشل فى الفوز فى آخر 7 مباريات بالبطولة و كان آخرها هزيمتة امام السويد بهدف دون رد.

 

ألمانيا لاخيار لها سوى الفوز امام السويد

أما المواجهة الثالثة فستكون بين منتخبي ألمانيا والسويد على ملعب “فيشت أرينا” في مدينة سوتشي ، وذلك في تمام الساعة الثامنة بتوقيت القاهرة ، والـ 21:00 بتوقيت موسكو ومكة المكرمة، ضمن منافسات المجموعة السادسة.

سقوط منتخب ألمانيا بطل العالم والقارات في نسختها الأخيرة ، أمام منتخب المسكيك كان صادما ولكنه أعطى جرس أنذار للألمان مبكرًا.

المنتخب الألماني تحت قيادة مدربه الوطني يواكيم لوف ليس أمامه سوى الفوز في مباراة الليلة.

ويذكر أن الفوز على المنتخب السويدي ليس بالأمر السهل الذي يتمتع بقوة دفاعية كبيرة وهذا ما ظهر في المباراة الأولى أمام كوريا الجنوبية.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

إغلاق