ميسي متهم بإهدار مجهود الأرجنتين..وسامبولى يؤكد إلتزام اللاعب | ستاد الأهلي
أخبار عالمية

ميسي متهم بإهدار مجهود الأرجنتين..وسامبولى يؤكد إلتزام اللاعب

بعد أن أهدر ليونيل ميسي ضربة جزاء في الدقيقة 64، فى ركلة تصدي لها حارس منتخب أيسلندا هالدرسون بشكل رائع، ليهدر الليو مجهود زملاؤه وطموحات جماهيره رغم أنه حاول بعدها كثيرًا لتعديل النتيجة وإضافة الهدف الثاني لتحسين صورته بعد ضربة الجزاء المهدرة.

ميسي

أهداف مباراة الأرجنتين وأيسلندا  

فقد انتهى لقاء الأرجنتين وأيسلندا بالتعادل الإيجابي، بهدف لكل فريق، في المباراة التي أقيمت على أرضية ملعب أوتكريتي آرينا بمدينة موسكو في إطار الجولة الأولى من مباريات المجموعة الرابعة بكأس العالم الذي تنظمه روسيا في الفترة بين 14 يونيو إلى 15 يوليو.

فيما سيطرت الفرحة على لاعبي المنتخب الأيسلندي بعد تحقيق التعادل وخطف نقطة صعبة من أنياب نجوم الأرجنتين.

وقد افتتح نجم مانشستر سيتى، سيرجيو أجويرو، التهديف للمنتخب الأرجنتينى فى الدقيقة 19، ثم أدرك ألفريد فينبوجاسون التعادل للمنتخب الأيسلندى فى الدقيقة 23 من عمر المباراة، وهو أول هدف لمنتخب بلاده فى تاريخ كأس العالم حيث تعد هذه المشاركة هى الأولى له فى النهائيات.

ميسي يهدر ركلة جزاء تصدى لها هالدورسو بنجاح

فيما أهدر النجم الأرجنتينى ليونيل ميسي، ركلة جزاء فى الدقيقة 64 من زمن المباراة، حيث نجح هانس هالدورسو حارس أيسلندا فى التصدى لها، وتعد ضربة جزاء ميسي هى الأول التى تضيع فى مونديال روسيا بعدما نجح اللاعبين فى تسجيل 3 ركلات بهذه البطولة.

بهذه النتيجة، يحصد المنتخبين الأرجنتينى والأيسلندى النقطة الأولى لهما فى المجموعة الرابعة بمونديال روسيا والتى تضم بجانبهما كلا من “نيجيريا، كرواتيا”، حيث يلتقى المنتخبين الأخيرين وجها لوجه فى التاسعة مساء اليوم.

سامبولى يرفض التشكيك فى التزام ميسي

تحدث خورخي سامباولي المدير الفني لمنتخب الأرجنتين، عن المباراة المحبطة لنجم الفريق ليونيل ميسي ، وإضاعته لركلة جزاء في بداية مشوار الفريق بكأس العالم.

سامباولي قال في تصريحات صحفية بعد المباراة:”القيام بتقييم عمله أمرا صعبا لأنها لم تكن مباراة مريحة له أبدا، أيسلندا لعبت بشكل دفاعي جيد وأغلقت جميع المساحات الممكنة”.

ميسي يعرب عن حزنة وخيبة أمله بعد التعادل

وقدأعرب النجم الدولي الأرجنتيني، وأيقونة برشلونة ليونيل ميسي عن حزنه الكبير، وخيبة أمله بعد تعادل منتخب بلاده اليوم أمام أيسلندا بنتيجة 1-1، في إطار مباريات المجموعة الرابعة ضمن فعاليات بطولة كأس العالم الحالية، والمقامة على الأراضي الروسية خلال الفترة من 14 يونيو حتى 15 يوليو.

و تابع ميسي عقب اللقاء قائلا : “تألمت كثيراً عقب إهداري ركلة جزاء اليوم، لأنها كانت لتمنحنا الأفضلية بالنتيجة اليوم، ورغم هذا التعادل اليوم لم نفقد الحماسة أو الرغبة في تحقيق إنجاز كبير خلال تلك البطولة”.

و أضاف لقد كنا الأجدر والأحق بالفوز خلال تلك المباراة، حولنا كثيراً البحث عن المساحات بدفاعات المنتخب الإيسلندي، ولم ننجح في إيجادها، في النهاية لدينا فترة راحة مناسبة من أجل الاعداد الأمثل للمباراة المقبلة”.

و اختتم  “أعتقد أن جميع المباريات خلال تلك البطولة متكافئة للغاية، ولم نكن نأمل على الإطلاق أن نبدأ تلك البطولة وبجعبتنا نقطة وحيدة”.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق