موجة غضب ومطالبة بحرق صوررة ميسى..تجبر الأرجنتين على إلغاء مواجهة إسرائيل الودية | ستاد الأهلي
أخبار عالمية

موجة غضب ومطالبة بحرق صوررة ميسى..تجبر الأرجنتين على إلغاء مواجهة إسرائيل الودية

موجة غضب  عربية وفلسطينية لاحقت الإتحاد الأرجنتينى وأجبرتة على اتخاذ قرار بإلغاء ودية منتخبه أمام الكيان الصهيونى ، و نقلا عن وسائل إعلام أرجنتينية أن الأتحاد المحلى قرر إلغاء المباراة الودية للمنتخب أمام إسرائيل، والتى كان من المقرر إقامتها يوم السبت المقبل فى القدس بعد ضغط عربى وفلسطينى.

موجة غضب وضغوطات عالمية وعربية تطول الإتحاد الأرجنتينى 

وبعد احتجاجات عالمية واسعة طالت الإتحاد الأرجنتينى لكرة القدم ، بسبب موافقتة على اللعب بالأراضى المحتلة .

ويذكر انه كان من المقرر إقامة المباراة الودية فى مدينة حيفا . لكن السلطات الإسرائيلية عملت على نقلها الى القدس .

 

موجة غضب

 

الرجوب يتقدم برسالة احتجاج للإتحاد الأرجنتينى

وقام رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم جبريل الرجوب ،الاحد بتقديم رسالة احتجاج إلى كلاوديو تابيا الممثلية الأرجنتينية في مدينة البيرة بالضفة الغربية، موجهة إلى الحكومة الأرجنتينية واتحاد كرة القدم، بإن إسرائيل تستخدم المباراة “كأداة سياسية” بعد قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنقل سفارة بلاده من تل أبيب إلى القدس ،داعيا بشكل خاص نجم نادي برشلونة الإسباني لعدم المشاركة في المباراة.

وكان الرجوب قبل يومين قد دعا إلى “حرق” صور النجم ليونيل ميسي في حال مشاركته في المباراة الودية بين منتخب بلاده الأرجنتين وإسرائيل.

وقال الرجوب للصحافيين “ميسي هو رمز للمحبة والسلام. نطالبه ألا يكون جسرا لتبييض وجه الاحتلال”، مؤكدا أنه “ابتداء من اليوم سنبدأ حملة ضد الاتحاد الأرجنتيني نستهدف فيها ميسي شخصيا الذي يحظى بعشرات الملايين من المعجبين في الدول العربية والإسلامية، سنستهدف ميسي شخصياً ونطالب الجميع بأن يحرق القميص العائد له ويحرق صورته ويتخلى عنه”.

وأعرب بيان صادر من الجامعة العربية عن رفضها لمحاولات إسرائيل إقامة هذا اللقاء في ملعب “تيدي” بمدينة القدس، وتحديدا في قرية المالحة، وهي إحدى القرى الـ500 الفلسطينية التي دُمرت إبان النكبة الكبرى في عام 1948.

 

المدير الفنى للمنتخب الأرجنتينى يبحث عن حل بديل لإقامة المباراة الودية

وصرحت صحيفة “أوليه” الأرجنتينية،بأنه قد  تسببت “دواعي أمنية” في إلغاء المباراة، التي كان من المفترض أن تكون الأخيرة للمنتخب الأرجنتيني قبل التوجه لأرض المونديال بروسيا، لخوض نهائيات كأس العالم2018.

وأضافت “أوليه” أن خورخي سامباولي المدير الفني للمنتخب الأرجنتيني سيحاول إيجاد حل بديل بخوض مواجهة ودية في معسكره الاستعدادي بمدينة برشلونة في إقليم كتالونيا.

ويقع المنتخب الأرجنتيني ضمن المجموعة الرابعة بكأس العالم 2018، والتي تضم إلى جانبه منتخبات كرواتيا، أيسلندا ونيجيريا، ويستهل اللعب  أمام المنتخب الأيسلندي، في السادس عشر من يونيو الحالي.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق