الاهلي يفوز علي الأسيوطي بهدف عالمي وسط حضور الاسطورة

انت هنا | الصفحة الرئيسية >

الاهلي يفوز علي الأسيوطي بهدف عالمي وسط حضور الاسطورة

بتاريخ : 6 ديسمبر 2017 الساعة 7:00 مساء


الاهلي يفوز علي الأسيوطي بهدف عالمي وسط حضور الاسطورة

الشوط الأول

ظهرت الخطورة سريعا من جانب عناصر الأهلي، بعدما قام عمرو السولية في الدقيقة الثالثة بتسديد كرة قوية على المرمى، تصدى لها حارس الأسيوطي وقتل خطورتها.

وحاول مدافع الأسيوطي تشتيت الكرة فارتطمت بعبدالله السعيد وذهبت تجاه وليد أزارو، ويسددها مباشرة على المرمى وأتت بجوار القائم الأيمن في الدقيقة 11.

وانطلق محمد عنتر بالكرة واخترق منطقة الجزاء، وحاول المرور مستغلا مهارته لكنه لم ينجح، وارتدت الكرة بهجمة سريعة من خلال مؤمن زكريا في الجناح الأيسر الذي حاول الاختراق هو الآخر، لكنه مرر لعبد الله السعيد الذي حصل على ركلة ثابتة أمام منطقة الجزاء.

وحاول عبدالله السعيد الانطلاق بهجمة من الجانب الأيسر، ووسط الضغط لعب الكرة إلى رحيل القادم من الخلف في الدقيقة 21، ليرفع كرة رائعة بوجه القدم الخارجي ويستقبلها أجايى برأسية غير جيدة قتلت خطورتها.

وحصل مؤمن زكريا على تمريرة رائعة خلف خط الدفاع، واخترق منطقة الجزاء في الدقيقة 36 ولعب عرضية أرضية تجاه أزارو لكن مدافع الأسيوطي استطاع أن يبعدها لركنية، تم تنفيذها وارتقى أزارو ليلعبها برأسية أتت بجوار القائم.

ومن الجانب الأيسر لعب عبدالله السعيد تمريرة لأجايى داخل منطقة الجزاء في الدقيقة 38، وتخلص من المدافع بسهولة لكنه تعثر أثناء تسديد الكرة وذهبت سهلة لحارس المرمى.

وأنهى الأهلي الشوط الأول بضغط شديد على مرمى الأسيوطي، لكن برد بشدة عدم استغلال الكرة الثابتة التي لم تشهد تنفيذ أي جملة مميزة أو تهديد خطير على مرمى الضيوف.

الشوط الثاني

استقبل وليد أزارو كرة قادمة من الخلف للأمام على الركبة ولتذهب تجاه أجايى الذي صوبها تجاه المرمى قوية ومباشرة، لكنه أتت بجوار القائم.

وأحرز عبد الله السعيد الهدف الأول في المباراة بالدقيقة 53، بعدما راوغ دفاع الأسيوطي واخترض منطقة الجزاء ثم سدد كرة مقوسة في أقصى الزاوية البعيدة للمرمى.

انطلق جونيور أجايى بالكرة من وسط ملعب الأسيوطي، واستطاع أن يمر بالكرة في مساحة خالية خلف الدفاع وصوب كرة افتقدت القوة لكن الحارس حولها لركنية وعجز عن السيطرة عليها، في الدقيقة 60.

وشارك باكا ماشامبي في الدقيقة 69 بدلا من مؤمن زكريا، ليكون ثاني تبديلات حسام البدري في المباراة.

وانطلق أجايى مجددا، وراوغ حمادة طلبة، وصوب الكرة على المرمى، لتهز الشباك، لكن الحكم كان قد أطلق صافرته محتسبا خطأ لصالح اللاعب النيجيري عند حدود منطقة الجزاء، في الدقيقة 76.